انطلاقة مؤتمر متطلبات المشاركة الديمقراطية بالنيل الازرق

انطلاقة مؤتمر متطلبات المشاركة الديمقراطية بالنيل الازرق

خاطب  اشرف حسن خضر الامين العام للمجلس الاعلي للشباب والرياضة – الوزير المكلف ( ممثل والي النيل الازرق) بقاعة المجلس التشريعي  فعاليات الجلسة الافتتاحية لمؤتمر متطلبات المشاركة الديمقراطية الذي تنظمه جمعية  جسر السلام بالتعاون مع الوكالة الاميركية للتنمية الدولية ضمن مشروع تطوير مجتمعات النيل الازرق للمشاركة في العملية الديمقراطية وذلك بمشاركة مفوض العون الانساني وتنسيقية قوى الحرية والتغيير وممثل وفد مقدمةالحركة الشعبية قيادة مالك عقار ومجموعة نشطاء السلام والحركة الشعبية قيادة الحلو وعدد من قيادات الادارة الاهلية بجانب منسق وكالات الامم المتحدة ومجلس السلام وتجمع القوى المدنية. ولدى مخاطبته الجلسة الافتتاحية استعرض  اشرف حسن خضر ممثل الوالي جوانب مشرقة للممارسة الديمقراطية بالنيل الازرق ( المشورة الشعبية نموذجا)  والتي شارك فيها اكثر من 10% من سكان الولاية مما يؤكد ان شعب النيل الازرق وبارثه التاريخي لديه القابلية والقدرة على المشاركة وناشد اشرف بضرورة التمسك بديمقراطية البرامج وليس الاشخاص والاستفادة من الظروف الموضوعية للتحول الديمقراطي التي تعيشها البلاد بفضل ثورة ديسمبر المجيدة

 نور الدين بشير ممثل الوكالة الاميركية للتنمية الدولية قال ان الوكالة تعمل في مشروع التحول الديمقراطي وصولا لسلام دائم في السودان عبر 4 محاور تتمثل في تعزيز العلاقات بين المجتمعات وتعزيز مشاركة المجتمعات في عملية التحول الديمقراطي بجانب تقوية صمود المراة في مناطق النزاعات من خلال برامج سبل كسب العيش ومساعدة ودعم حكومة الفترة الانتقالية داعيا الى ضرورة استصحاب نقاط القوة المتمثلة في الادارة الامريكية الجديدة المنفتحة على السودان ورفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للارهاب وعودته لحضن المجتمع الدولي واكد نور الدين ان الوكالة تسعي للعمل مع كافة مكونات النيل الازرق ودعم المبادرات في هذا الجانب

من جهته قدم  سيف النصر من الله ممثل جمعية جسر السلام تنويرا شاملا حول مشروع تطوير مجتمعات النيل الازرق ( الانشطة – الاهداف – التوصيات والمخرجات) .

سودان تايمز صحيفة إلكترونية اخبارية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *