وفد اسرائيلي في الخرطوم والخارجية السودانية تنفي علمها

وفد اسرائيلي في الخرطوم والخارجية السودانية تنفي علمها

يصل وفد إسرائيلي، اليوم الأحد، العاصمة السودانية الخرطوم، في زيارة قال مصدر بوقت سابق إنها تهدف إلى تعزيز إعلان البلدين عن تطبيع العلاقات. الا ان وزارة الخارجية نفت علمها بالزيارة

وفي 23 أكتوبر الماضي، أعلن قادة الولايات المتحدة وإسرائيل والسودان في بيان مشترك رسميا، عن توصل الخرطوم وتل أبيب إلى اتفاق لتطبيع العلاقات بينهما.

وفي إطار اتفاق تطبيع العلاقات، عبرت رحلة طيران تجارية إسرائيلية للمرة الأولى الأسبوع الفائت أجواء السودان، وقالت صحيفة “يديعوت أحرونوت”، إن الرحلة أطلقت من مطار بن غوريون في إسرائيل إلى مطار عنتيبي بأوغندا، بطائرة تابعة لشركة الطيران الإسرائيلية “العال”

الا وزارة الخارجية السودانية، قطعت، بعدم علمها ومجلس الوزراء بأي زيارة من هذا النوع، فيما لم تصدر تصريحات رسمية أخرى من المكون العسكري في السلطة الانتقالية، بشأن الزيارة، وتحديد طبيعة الوفد وأجندة زيارته.

وقال وزير الخارجية المكلف عمر قمر الدين لـ «الشرق الأوسط»، إن وزارته ومجلس الوزراء لا علم لهما بتلك الزيارة ولا بتفاصيلها ولم يبلغهم أحد بأجندة الوفد. وأضاف: «أنا وزير الخارجية المكلف، لم يتم الاتصال بي على الإطلاق أو بالوزارة، في أي شيء له علاقة بإسرائيل».

وتابع: «وزارة الخارجية ليس لديها أي علم من أي جهة كانت بوصول أي وفد من إسرائيل. قرأنا عنه مثلنا والآخرين في أجهزة الإعلام».

سودان تايمز صحيفة إلكترونية اخبارية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *