لجان مقاومة ولاية الجزيرة ترفض استبعادها من المشهد السياسي

مدني ..عبدالوهاب السنجك

رفض ثوار ولجان المقاومة في ولاية الجزيرة استبعادهم من المشهد السياسي من حيث النسبة الضعيفة التي اعلنت  لتكوين المجلس التشريعي الثوري  وقال معتز علي الزين عضو مقاومة عتر بمحلية ودمدني الكبري  لابد  من مشاركة لجان المقاومة بقوة في السلطة التشريعية وفي كل مواقع اتخاذ القرار لانها هي العين الساهر علي الثورة التي اطاحت بنظام البشير الفاسد، وعزا الزين  اسباب فشل الحكومة الانتقالية خلال  الفترة الماضية جاء نتيجة لعدم توافق الحاضنة السياسية اضافة لضعف مكون الحرية والتغيير  مما ادي ذلك لصراع الكيانات السياسية حول المناصب  والمحاصصات الحزبية الفاشلة  التي لم يكن لها اي برنامج طرح سياسي واضح المعالم ،  وطالب الزين الحكومة الانتقالية بالاسراع بتكوين المجالس التشريعية والهيئات والنقابات لكي يتم قطع الطريق من امام المتسلقين و المتربصين بالثورة ، ووصف الزين تنسيقية لجنة الحرية والتغيير في الجزيرة بالضعف وعدم الدراية والفهم السياسي  قائلا” لم نر لها اي عمل او فعل من حيث الاهتمام بالوضع الاقتصادي ومعاش الناس وكل ما يعلن  ماهو الا بمثابة حقنة تخدير  لاتشفي سقيماولا تزيل ألما، مضيفا لن نسكت بل سوف نرفع اصواتنا عالية هتافا بالتغيير الثوري في كل المواقع حتي ادي ذلك لتقديم المزيد من دماءالشهداء الطاهرة لكي لا تسرق الثورة من امام اعيننا.

سودان تايمز صحيفة إلكترونية اخبارية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *