عائشة موسى تشيد بدور النساء والفتيات فى تطوير العلوم

عائشة موسى تشيد بدور النساء والفتيات فى تطوير العلوم

حيت عضو مجلس السيادة الانتقالي الأستاذة عائشة موسى السعيد، النساء والفتيات على الدور المتعاظم الذى يضطلعن به  فى تطوير  العلوم وتشكيل المستقبل العلمي فى العالم.

وقالت الأستاذة عائشة موسى لدى مخاطبتها اليوم ،بجامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا، الاحتفال باليوم العالمي للمرأة والفتاة فى العلوم، الذى نظمه كرسي اليونسكو للمرأة فى العلوم والتكنولوجيا، بالتعاون مع مكتب اليونسكو بالخرطوم، قالت أن إنتصارالمرأة في السودان فى مجال العلوم، انتصار مزدوج، كونه يجمع بين التميز الأكاديمي والتغلب على الظروف المعقدة لتعليم النساء والتي تعاني منها المرأة.  ودعت عضو مجلس السيادة، خلال كلمتها في الاحتفال، إلى ضرورة مؤازرة الفتيات لإقتحام عالم العلوم من أجل تطويره، مشيرة الى أهمية فتح المجال وأتاحة الفرص المتساوية للجنسين للمساهمة فى  وضع لبنات التنمية المستدامة التي ينشدها العالم بحلول  2030.

ولفتت الأستاذة عائشة  إلى أهمية  تساوي  الفرص بين الجنسين من أجل عالم سليم معتدل الموازين، مشيرة الى أهمية التوثيق للإنجازات والجوائز التى تتحصل عليها النساء والإختراعات التى يقمن بها، لدي جهات الاختصاص المحلية والعالمية.

 ولفتت الأستاذة عائشة إلى دور النساء  فى المجالات السياسية والثقافية والإجتماعية والعلمية ومساهمتهن  بصورة فعالة على صعيد التنمية والنهوض بالمجتمعات ،موضحة أن النساء والفتيات يشكلن نصف سكان العالم ، مما يتطلب تنشئة جيل يؤمن بأن الإنسان يقيم بقدراته وليس بالنوع ،مضيفة ان السودان يحتاج إلى دعم من الكليات والمؤسسات الوطنية التي تعنى بالبحث العلمي لتهيئة الظروف الحياتية التي تمنح الفتيات فرصة الإلتحاق بالمجالات العلمية.

وقالت ان الاهتمام بالمرأة  يجعلها تسهم في تطويرأدوات التوعية في الريف والحضر خاصة المجالات التى تعني بالمرأة. وتحدث في الاحتفال الدكتوربافل كروبكن مدير مكتب اليونسكو بالخرطوم معربا عن سعادته بالاحتفال باليوم العالمي  للمرأة في العلوم التى درجت منظمة الامم المتحدة سنوبا علي اقامته في هذا الوقت ايمانا منها بالدور الكبير للمرأة في مجالات التنمية والبحوث في العالم . وأضاف أن اليونسكو افردت مساحات لتدريب المراة في العديد من المجالات خاصة الصناعات الصغيرة.لتسطيع المرأة الاعتماد علي ذاتها في تطوير مهاراتها  وأشار الي الاهتمام بتدريب الشابات في المجال التقني لانشاء أنديه للإبداع في مجالات مختلفة.

وتطرق الاستاذة انتصار صغيرون وزيرة التعليم العالي والبحث العلمي لدور المراة الهام في العلوم مشيرة للخطوات الجادة لتعافي المجتمع السودانى في زيادة توفير الفرص للمراة والفتاة .وأشارت للتطور الواضح الذي   يتمتع  به السودان .وتحدثت عن الاحتفال السنوي منذ اربع سنوات بالمرأة في مجال العلوم  وأشارت للسمنار الاسفيري اليوم  الذي ضم خبراء من مختلف العالم واليونسكو والذي ركز علي ضرورة  الاهتمام بالبنات خاصة في مجال العلوم الرياضية بالتعاون مع وزارة التعليم العالي . مدير جامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا البروفيسور عوض سعد،قال  أن الجامعة خصصت نسبة50٪من المقاعد المخصصة لعمداء الكليات للنساء، مبينا  أن الجامعة ستركزعلي تدريب النساء  العاملات بالريف على أحدث التقنيات، وأضاف ان الجامعة من خلال كرسي اليونسكو احدثت تغييرا كبيرا في برامج تدريب النساء ومساعدتهن وتطرق الي  حصول اثنين من الباحثات على جائزة لوريان لليونسكو بباريس الامر الذي يؤكد توفوقهن في المجالات المختلفة.

ومن جانبه كشف المهندس عبد القادر عابدين مسئول قطاع العلوم والثقافة مكتب اليونسكو بالخرطوم عن خطة اليونسكو بتخصيص أندية للبنات لتدريبهن في مجالات العلوم لتطويرمهارتهن التقنية في مجالات الكمبيوتر وإصلاح السيارات،  وقال ان اليونسكو من خلال الاحتفال باليوم العالمي للمرأة والفتاة في ميدان العلوم، هدفت الي رفع التوعية وابراز دور المرأة في مجال العلوم وفتح مجالات وفرص لهن في المجتمع.

سودان تايمز صحيفة إلكترونية اخبارية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *