لجنة اتحاد مزارعي مشروع الجزيرة والمناقل ..الموسم الشتوي مظلم 

مدني..عبدالوهاب السنجك
وصف عثمان حسان عضو رئاسة اللجنة التسيرية لاتحاد مزارعي الجزيرة والمناقل الموسم الشتوي لزراعة القمح بالمظلم وقد يخرج من بين اعيننا دون رجعة نتيجة لعدم توفر مياه الري وتاخير التمويل وقال حسان في المؤتمر الصحفي الذي عقد امس بمقر الاتحاد بمدني بان الكثير من المزارعين لم يتم تمويلهم حتي الان، مما يعد ذلك فشلا قد يحدث فجوة في انتاج محصول القمح ، مشيرا بانهم لم يتوصلوا لاتفاق مع مجلس ادارة المشروع حول الضربية التي حددت ب (1.950)جنية ، مشددا بضرورة عودة المشروع لحضن الدولة لكي تقف علي كل العمليات الزراعية وتوفير مياه الري التي دائما ماتهزم المزارعين في كل موسم زراعي قائلا “علي رئيس مجلس الوزراء ان يتبني كل قضايا مشروع الجزيرة والمناقل الذي تعول عليه الدوله اقتصاديا. وذكر حسان بانه ليس مخول لاي جهة من غير لجنة ازاله التمكين ان تعمل علي انهاء خدمات رؤساء ومدراء و مهندسي مشروع الجزيرة التي تحدد من افسد ومكن وتمكن مضيفا نحن لانقبل اي قرارات تفرض علينا.
وقال جاد كريم حمد الرضي عضو اللجنة نحن الان في حاجة لاجل تطهير كل قنوات الري من الحشائش والاطماء وكان علي الدولة ان لا تدير ظهرها عن المشروع وان تضع كل امكانياتها تجاه زراعة القمح المحصول الاستراتيجي وان توجه ادارة الري العمل بكل طاقته لتوفير المياه للزراعة بدلا من تصريح وزير الري للاعلام الذي جاء فيه نحن مستعدون لزراعة (800) الف فدان لهذا الموسم وذلك من دون وضع برامج واضح المعالم ، وقال جاد كريم ” لو كنت في مكان الوزير لدقيت خيمة في قلب المشروع” واضاف الرضي كل الوعود حول انقاذ مشروع الجزيرة لم تجد التنفيذ وهذا عدم تقدير للمسئؤلية ونحن ندين كل تلك التصريحات وكذلك سلوك ادارة الري الفني تجاه المشروع من حيث توفير مياه الري والتي لن نسكت عليها ابدا ومهما كلفنا ذلك.
واتهم الصادق سعيد عضو اللجنة التسيرية للاتحاد جهات لم يسمها العمل لاجل افشال المشروع و المزارعين اذ هنالك ايادي خفية تعمل ليل نهار لهز ثقة المزارع في عمليات الانتاج، مضيفا نفس الشخوص الذين تربعوا علي ادارة المشروع منذ عدة سنوات يتبعون نفس المنهج حيث لا خطة واضحة لادارة مياه الري وكذلك المشروع الذي بات فقيرا للانتاج.
.

سودان تايمز صحيفة إلكترونية اخبارية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *