خبراء : الدعم السريع ساهم في تراجع موجة الهجرة غير الشرعية

عزز خبراء تقارير إقليمية ودولية تحدثت عن تحسن الأوضاع في دارفور وتراجع موجة الهجرة غير الشرعية عبر بوابات السودان نتيجة مجهودات الدعم السريع وقال المحلل السياسي هشام الدين نورين  إن تحسن الأوضاع في دارفور دفع الأمم المتحدة لإنهاء وجود بعثة اليوناميد بقرار اتخذ بالإجماع الأمر الذي يشير إلى صحة التقارير الصادرة في هذا الخصوص وفي مقدمتها تقرير المركز الأفريقي لحقوق الإنسان. وأوضح  أن دور قوات الدعم السريع في استتباب الأمن في دارفور وجهودها في حراسة الحدود ومكافحة الهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر دفع هذه المراكز والجهات بإصدار تقارير إقليمية ودولية تشير إلى تحسن الوضع في دارفور بفضل جهود قوات الدعم السريع،  وأكد المركز الأفريقي لحقوق الأنسان مقره بالمغرب في تقريره عن حالة حقوق الإنسان، أن الوضع في دارفور مستقر واكد الخبير والمحلل السياسي استاذ القانون الدستوري بالجامعات السودانية احمد ابو قرجة أن مناشدة مراكز إقليمية مرموقة مثل المركز الأفريقي للاتحاد الأوروبي بتقديم الدعم اللوجستي لقوات الدعم السريع لمواصلة مهامها في مكافحة الارهاب ووقف الهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر وتدفق اللاجئين اعتراف بأدوار الدعم السريع .ودعا إلى أهمية دعم هذه الجهود لتوفير الأمن والأمان والاستقرار للسودان والمنطقة .

سودان تايمز صحيفة إلكترونية اخبارية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *