التربية السودانية: نقص في المراكز الخاصة الحكومية لذوي الاحتياجات الخاصة

الخرطوم: اماني ابو فطين

كشف خبراء تربويون في مجال التربية الخاصة عن وجود نقص كبير المراكز الحكومية لذوي الاحتياجات الخاصة في شمال بحري التي يوجد بها مركز واحد فقط، و لفتوا إلى أن المركز الخاصة والحكومية على قلتها  غير مؤهلة تماما الطلاب، بالإضافة النقص في الكوادر المدربة و المؤهلة للتدريس وعدم وجود غرف مصادر الأدوات المساعدة للتعلم و كذلك غرف التخاطب والنطق.

 وقالت مدير عام التربية الخاصة بوزارة التربية والتعليم الاتحادية فايزة حسن محمد احمد ان المؤتمر يعمل على إعداد المناهج لمل مراحل التعليم قبل المدرسي و الأساس والثانوي والتعليم الأكاديمي و الفني وتعليم الكبار للدمج في مدارس التعليم العام وتكييف مناهج التعليم العام لوضع مناشط و مراشد و أدلة من مختصين من المركز القومي للمناهج والبحث التربوي بعد أن يتداول المؤتمرين من ذوي الإعاقة السمعية والبصرية والحركية والفكرية، وطالبت بتهيئة البيئة المدرسية و تدريب التوعية المجتمعية و توعية التلاميذ من غير المعاقين و مجتمع المدرسة ، ونادت في اليوم الثاني لمؤتمر دعم التعليم الدامج والعزلي للأشخاص ذوي الإعاقة الذى تنظمه وزارة التربية والتعليم ومنظمة اليونسكو مكتب الخرطوم اليوم الثلاثاء بدمج ذوي الإعاقة في المناشط الصفية وللاصفيه.

واكد الممثل المقيم لليونسكو بالخرطوم الدكتور بافيل كروبكين ضرورة تضافر الجهود للعمل مع ذوي الإعاقة، مضيفاً أن الاحتياج كبير وأنهم فى اليونسكو يقدرون الجهود التي تقوم بها وزارة التربية والتعليم، مشيدا بالتعاون المشترك بين اليونسكو والوزارة والمساهمات المنتظرة من السفيرين الإيطالي والاسباني.

 فيما دعا مدير المركز القومي للمناهج  الدكتور عمر القراى للتمييز الايجابي لذوي الاعاقة وطالب في هذا الصدد بتعديل القوانيين والمناهج ومراعاتهم فى الامتحانات مبينا انهم سيعملون على وضع توصيات المؤتمر موضع التنفيذ.

سودان تايمز صحيفة إلكترونية اخبارية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *