الأخبار
Time: 4:56

حاصدو (نوبل) و(الأوسكار) و(البوكر) يلتقون في معرض الشارقة الدولي

الثلاثاء, 08 تشرين1/أكتوير 2019 11:21

الشارقة:سودان تايمز:نهلةمجذوب

أعلن في الشارقة انطلاقة فعاليات الدورة الـ(38) من معرض الشارقة الدولي للكتاب في عام تتويج الشارقة (العاصمة العالمية للكتاب) بحضور روائيين يحملون (نوبل) للأدب، ومخرجين سينمائيين عالميين حصدوا جائزة الأوسكار، مستضيفة تحت شعار "افتح كتاباً.. تفتح أذهاناً (2000) دار نشر من (81) دولةعربية وأجنبية خلال الفترة من 30 أكتوبر إلى 9 من نوفمبر المقبل، في مركز إكسبو الشارقة، ومتوجة جمهورية المكسيك ضيف شرف.

وجاء الإعلان خلال مؤتمر صحفي عقدته الهيئة في مقرها بالشارقة (الثلاثاء) الماضي، كشفت خلاله عن التفاصيل الخاصة بالدورة الجديدة للمعرض، بحضور كلّ من سعادة أحمد بن ركاض العامري، رئيس هيئة الشارقة للكتاب، وسعادة السفيرة فرانسيسكس مينديز اسكوبار، سفيرة جمهورية المكسيك لدى الدولة، وسعادة محمد حسن خلف، مدير عام هيئة الشارقة للإذاعة والتلفزيون، وسعادة عبد العزيز تريم مستشار الرئيس التنفيذي مدير عام اتصالات - الإمارات الشمالية، وعدد من الصحفيين وممثلي وسائل الإعلام.

وأوضح أنه سيقدم لجمهوره الإعلامي الأمريكي ستيف هارفي، والروائي التركي الحاصل على جائزة نوبل للآداب، أورهان باموك، وفي الوقت نفسه يعرض تجربة المخرج الحاصل على جائزة الأوسكار العالمية، على موسيقى فيلمه الشهير (slumdog millionaire) الهندي، سامبوران كارالا – غولزار، كما يستضيف المعرض الروائية الحاصل على جائزة الرواية العالمية "البوكر" جوخة الحارثي، والشاعر الهندي فيكرام سيث.

فعاليات متنوعة:

وخلال عرض تقديمي خاص كشف سعادة أحمد بن ركاض العامري رئيس هيئة الشارقة عن مشاركة نحو (173) كاتباً وروائياً من 68 دولة عربية وأجنبية، يقدمون (987) فعالية متنوعة تتوزّع على الفعاليات الثقافية، وفعاليات الطفل، وفعاليات الطهي التي يحتضنها ركن الطهي إلى جانب تقديم باقة متنوعة من الأعمال المسرحية إضافة إلى فعاليات رسومات القصص المصورة، وفعاليات محطة التواصل الاجتماعي.

وتابع ركاض: (يشهد المعرض هذا العام تنوعاً في الفعاليات التي تقدم لضيوف المعرض، حيث ننظم على صعيد الفعاليات الثقافية 350 فعالية يقدمها 90 ضيفاً، من 28 دولة، إلى جانب ذلك سيكون الزوار الصغار على موعد مع 409 فعاليات ضمن برنامج الطفل ويشارك فيها 28 ضيفاً من 13 دولة، كما يخصص ركن الطهي 48 فعالية يقدمها 15 طاهياً من 9 دول، إلى جانب فعاليات رسومات القصص المصورة (الكوميكس) ينظم المعرض 66 فعالية يقدمها 5 ضيوف من 4 بلدان).

وأضاف العامري أن المعرض لهذا العام يستضيف (88) عرضاً مسرحياً يقدمه (17) ضيفاً من (8) بلدان عربية وعالمية أبرزها:- (المسرحية الكويتية واكاندا، بطولة: هنادي الكندري، وطارق الحربي، إلى جانب سلسلة فعاليات نوعية تقدم للمرة الأولى، أبرزها: عرض التصوير المفاهيمي، وفعاليات عالم الدمى، ومعرض الطباعة ثلاثية الأبعاد، إضافة إلى مختبر ميكاترونيكس).

وعن شعار المعرض، أوضح ركاض أن الحدث اختار شعار (افتح كتاباً تفتح أذهاناً)، ليحتفي بالشارقة عاصمة عالمية للكتاب، ويكون بمثابة التأكيد على مشوار التعاون الطويل والمثمر الذي يربط جميع الجهات والمؤسسات الثقافية في الشارقة، لافتاً إلى أن هذا الإنجاز لم يكن نتاج جهد واحد بل منظومة من الرؤى والطموحات والأحلام والإيمان، التي وضع أساسها صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة، انطلاقاً من أن الكتاب هو ركيزة للنهوض بالإنسان ومعارفه.

وقال رئيس هيئة الشارقة للكتاب: (نستضيف هذا العام جمهورية المكسيك، هذه البلد التي ترتاح على حضارات إنسانية ذات ثقل معرفي وأدبي مهمّ وعريق، حرصنا من خلال هذه الاستضافة على أن نطلع الجمهور العربي والمحلي على إبداعات شخصيات ثقافية مكسيكية أثّرت على الساحة الأدبية والثقافية العالمية، لنؤكد على رسالة المعرض في جمع العالم على حبّ الكتاب والمعرفة، ليستمع الجمهور لهم، ويتقاسم لغتهم وإبداعاتهم عن قرب).

وتتصدّر دولة الإمارات العربية المتحدة قائمة دور النشر المشاركة في الحدث، يليها مصر ولبنان وسوريا، فيما تشارك هذا العام 10 دولة للمرّة الأولى وهي قبرص، والاكوادور، واستونيا، واليونان، وقيرغستان، وموزمبيق، والصومال، وكوريا الجنوبية، وتايوان، وفنزويلا.

ضيوف مميزون:

ويستضيف المعرض نخبة من المبدعين العرب والعالميين منهم الروائي الجزائري واسيني الأعرج، والشاعر والكاتب والناقد علي الهويريني، كما يحل على الحدث من العراق الروائية والصحفية إنعام كجه جي، والروائية الكويتية بثينة العيسى، ترافقها الشاعرة التونسية جميلة الماجري، والشاعر السعودي محمد السكران نجم برنامج شاعر المليون.

كما يحلّ على المعرض الكاتب الليبي أحمد الفيتوري، والدكتورة شهلا العجيلي، وعلى صعيد الأدب الإفريقي يستضيف المعرض الكاتب حجي جابر ومبارك ربيع ومارغريت بوسباي وأوبيل تشسيالا، كما يستضف المعرض كلّاً من الشعراء هلال الحجري، والياس فتح الرحمن، وأحمد عبد القادر، والمختار سالم.

موعد مع روائيون عالميون:

وسيلتقي الجمهور مع الروائية الايطالية إليازبيثا دامي، والروائية البريطانية إيلا واكاتاما ألفريا، والروائية الأمريكية بيرنيس ماكفادن، ومن الهند يشارك كلّ من الروائي والروائية آنيتا ناير، والممثل غولشان غروفر، والشاعر جييت ثاييل وآخرين.

ركن التوقيع ومحطة التواصل الاجتماعي:

وينظم المعرض حفلات توقيع كتب لأكثر من (250) كتاباً في مجالات مختلفة ابرزها الشعر والرواية والعلوم الاجتماعية والقانون والفلسفة والدراسات النقدية والأكاديمية وتطوير الذات والمسرح وكتاب الطفل، أما محطة التواصل الإجتماعي فتخصص هذا العام (20) ورشة عمل يشارك فيها (12) ضيفاً، فيما يشارك (6) من نخبة من مشاهير الإعلام الجديد في فعاليات تطرح العديد من القضايا الثقافية، والإعلامية، والاجتماعية، ويكشفون جوانب من علاقاتهم مع متابعيهم ومعجبيهم عبر هذه المواقع، ومدى الاستفادة من تلك المواقع.

منصات جديدة :

وينظم المعرض هذا العام (منصة التنوع) وهي مساحة فاعلة تناقش حزمة من الموضوعات المتداولة حالياً في المجتمع، ومدى تنوعها واختلافاتها من ثقافة لأخرى، جانب البحث في الآثار الناجمة عن وجودها على المجتمع المحلي، اضافة لمنصة "التفكير الإبداعي"، الهادفة إلى التعريف بالتفكير الإبداعي.

هذا بجانب منصة رسوم القصص المصورة (كوميكس) التي تعقد طيلة أيام الحدث (66) فعالية يقدمها (5) ضيوف من (4) بلدان منهم الفنان أحمد الرفاعي من الكويت، والفنان علي كشواني من الإمارات، بالإضافة إلى عرض (11) فلماً من أشهر الأفلام السينمائية المأخوذة عن قصص مصورة أمثال (الفهد الأسود)، وكابتن أميركا، والرجل العنكبوت)، وغيرها.

مؤتمرات المكتابات والناشيرين الدورية :

ويستضيف المعرض الدورة الخامس من مؤتمر المكتبات السنوي الذي ينظمه المعرض بالتعاون مع جمعية المكتبات الأمريكية خلال الفترة من (6 وحتى 8) نوفمبر، حيث يستعقد خلال المؤتمر سلسلة فعاليات يشارك بها (400) متخصص من أمناء المكتبات الأكاديمية والعامة والمدرسية والحكومية والخاصة من المنطقة والولايات المتحدة ودولٍ أخرى.

كما ينظم المعرض هذا العام مؤتمر الناشرين على مدار ثلاثة أيام، خلال الفترة من (27 – 29) أكتوبر، بمشاركة (566) ناشراً، ويستضيف الدورة التدريبية للناشرين العرب يوم 26 أكتوبر بحضور (200) مشارك، من (18) دولة.

المكسيك الاستضافة شرف عظيم:

وفي كلمة لها أكدت سعادة السفيرة فرانسيسكا إليزابيث منديز إسكوبار، سفيرة المكسيك لدى دولة الإمارات أن الاستضافة شرف عظيمٌ للمكسيك، وخطوةً مهمةً في تقوية العلاقات الثنائية بين البلدين، لافتة إلى أن الشارقة مهدت الطريق من خلال الكتاب للتعرف على حضارات الشعوب، وتقبّل اختلافاتها الثقافية بطريقة إيجابية تعزز جوهر قيمة التسامح.

وأضافت: (ستعمل الغرفة الوطنية المكسيكية لصناعة النشر على إرسال نخبة من الكتّاب والناشرين المكسيكيين إلى هذا الحدث الرائد، حيث نحرص بشكل فاعل على المساهمة بنجاحه، كوننا نسعى لأن نعرّف الجمهور المحلي على ثقافتنا وإبداعات كتّابنا وأدبائنا، لنؤكد على أن الكتاب هو القاسم المشترك الذي يجمع الحضارات والشعوب).

استعداد إذاعة وتلفزيون الشارقة:

بدوره قال مدير عام هيئة الشارقة للإذاعة والتلفزيون محمد حسن خلف (نؤمن في الهيئة أن الرسالة التي لا تصل إلى مستحقيها، رسالة ناقصة، ورسالة المعرفة والأدب والفن حق للجميع، لهذا نعمل بكامل كوادرنا وطاقاتنا لتصل رسالة إمارة الشارقة إلى مختلف أبناء المجتمع المحلي والعربي والعالمي، فحين إختار صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، الكتاب والمعرفة مشروع نهضة، صار مهمتنا هي الارتقاء بالإنسان؛ وعياً وفكراً، وبناء هويته؛ ذاكرة وقيماً).

وذكر أن معرض الشارقة الدولي للكتاب يجسد ملامح هذا المشروع الحضاري الكبير عاماً تلو آخر، فهو الحدث الذي يضع الإمارة في قائمة واضاف نحن كما علمنّا صاحب السمو حاكم الشارقة نعمل في بيت واحد ولكل منا دوره الذي يتكامل مع سواه ليبني معمار مشروع الإمارة الثقافي والإنساني.

وأكمل: (انطلاقاً من ذلك، تخصص هيئة الشارقة للإذاعة والتلفزيون، عبر مختلف قنواتها وإذاعاتها، تغطية صحفية متكاملة، وسلسلة استضافات لأبرز ضيوف المهرجان.

وتابع: (توفر إذاعة بلس 95 الإنجليزية، استديو بث حي ضمن منصة هيئة الشارقة للإذاعة والتلفزيون، وتخصص طيلة أيام المعرض بثاً مباشراً لبرنامج (لايف بيتس)، الذي سيقوم بتغطية فعاليات المعرض وإجراء مقابلات مع الكتاب والمؤلفين باللغة الانجليزية، وتقديم قراءات لنخبة من الكتب المتواجدة في المعرض. وسيتولى فريق من المراسلين من قسم الأخبار والبرامج التغطية، وتبث الإذاعة (40) فقرة ترويجية تتناول عناوين مختلفة عن الكتب للكبار والصغار ومقتطفات ملهمة لمؤلفين لمدة شهر، بجانب فريق منصات التواصل الاجتماعي في مختلف قنوات وإذاعات.

رعايات كبيرة:

بدوره قال سعادة عبد العزيز تريم مستشار الرئيس التنفيذي مدير عام اتصالات - الإمارات الشمالية: معرض الشارقة الدولي للكتاب بات حدثاً ثقافية تحتفي من خلاله الشارقة بمفردات الحياة، وتضع بصمتها في المستقبل وترسخ التواصل الحضاري بين الشعوب.

وتابع (نفخر في اتصالات مجدداً بأن نكون راعياً رئيساً لهذا الحدث المرموق والفريد الذي نعده مناسبة وطنية تعكس الصورة المشرقة للواقع الثقافي والحضاري في دولة الإمارات وتسهم في إبراز الهوية الحضارية والأصالة التاريخية لإمارة الشارقة. وذلك لما تلعبه الفعاليات الوطنية الثقافية في بناء مجتمع متماسك).

وأضاف (نسعى على الدوام لتقديم كل ما يرتقي بالإنسان ،مع حرصنا على الارتقاء بالمشهد الثقافي في الدولة،وتعزيز فرص الوصول إلى اقتصاد معرفي مستدام يعزز من المقومات الثقافية لتبقى الإمارات منهلاً للعلم والمعرفة وسفيراً للثقافة).

يحظى معرض الشارقة الدولي للكتاب برعاية وشراكة كل من الراعي الرسمي-شركة الإمارات للاتصالات اتصالات، الشريك الإعلامي الرسمي، هيئة الشارقة للإذاعة والتلفزيون،الراعي الإعلامي قناة العربية،الشريك الاستراتيجي- مركز إكسبو الشارقة للمعارض، الشريك الصحفي-دار الخليج للصحافة والطباعة والنشر، الشريك التلفزيوني–OSN.

Rate this item
(0 votes)
Read 96 times

7979 hospital

 

تابعنا على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

سياسة النشر

sudantimes0001