(6) حالات إصابة جديدة بـ(كورونا) في الجزيرة ومنع الصلاة بالمساجد (تحديث)

ودمدني: عبدالوهاب السنجك

أعلنت وزارة الصحة بولاية الجزيرة -وسط السودان- عن تسجيل (6) حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا وارتفاع حالات الاشتباه منذ فبراير الماضي إلى (122) حالة اشباه بكورونا.

وقال د. ايهاب عبدالله التوم مدير عام وزارة الصحة خلال المنصة الاعلامية للوضع الصحي عن جائحة كورونا بالولاية ان محلية مدني الكبري سجلت (4) حالات وشرق الجزيرة حالة، إضافة إلى حالة أخري لم يكتمل رصدها بعد, موكدا عدم تسجيل اي حالة وفاة اليوم (الخميس) ليصبح عدد الاصابة كورونا إلى (39) حالة إصابة بالولاية منها (18) حالة اصابة بمحلية مدني الكبرى وعدد (12) حالة وفاة. وتعهد التوم باتخاذ حزمة من الاجراءات الاحترازية فيما يتعلق بالحظر خلال الفترة القادمة وطالب المواطنين بالتبليغ للفوري والابتعاد عن التجمعات والالتزام بساعات الحظر التي تم اتخاذها.

وفي سياق متصل اصدر مدير الادارة العامة للعقيدة والدعوة ياسر خضر نصار القرار الاداري رقم (2) لسنة 2020م الذي تحصلت (سودان تايمز ) على نسخة منه بتعليق صلاة الجمعة والجماعة بجميع مساجد الولاية لحين إشعار آخر، فيما طالب ائمة المساجد والمؤذنين  لدى حضورهم الورشة التنويرية التي نظمتها وزارة الصحة في ولاية الجزيرة بقاعة التامين الصحي حول فيروس كورونا بتفعيل دور الجهات الامنية ولجان المقاومة وتطبيق القرار لاجل رفع وعي المواطن من خطر فيروس كورونا وكشف بعض الائمة أن هنالك عدد من المساجد مازالت تقام فيها الصلوات الخمس وصلاة التروايح مشددين بضرور منع المساجد من الصلاة حتى لا يتعرض المصلين للاصابة بالفيروس.

أجرى معهد النيل الأزرق للأمراض السارية في ولاية الجزيرة -وسط السودان- أكثر من ( 300) فحصٍ معمليٍ لفيروس كورونا، لحالات إشتباه لكل من ولايات (الجزيرة؛ سنار؛ والنيل الأزرق). ويعد معهد النيل الأزرق من المعاهد المعتمدة من منظمة الصحة العالمية، ويجسد شراكة حقيقية ما بين المنظمة وجامعة الجزيرة ووزارة الصحة.

ويعمل المعهد منذ فترة  بكامل طاقته لإجراء فحوصات معملية لحالات الإشتباه بفيروس كورونا، حيث تلقت الكوادر العاملة بالمعهد دورات تدريبية متخصصة من ضمنها دورة بمعمل فايروسات بهولندا، ونجح في تقديم خدمات معملية لعدد من الولايات.

وكانت أول عينتين جرى فحصهما لفيروس كورونا أرسلت نتيجتيهما لمعمل إستاك بالخرطوم وظهرت مدي امكانية كوارد المعهد العلمية في مجال الفحوصات المعملية خاصة في فحص فيروس كورونا الذي كان يمثل تحديا للكوادر العاملة بالمعهد.