الأخبار
Time: 1:49
اخر تحديث:20-02-18 , 13:49:23.

برلماني سوداني: الوضع الإقتصادي لم يبلغ مرحلة الانهيار

الأحد, 14 كانون2/يناير 2018 20:42

الخرطوم: سودان تايمز

قال رئيس لجنة الشئون الاقتصادية والمالية بالبرلمان السوداني علي محمود، يوم (الأحد) إن الوضع في البلاد لم يبلغ مرحلة الانهيار الاقتصادي.

وذكر علي محمود، الذي كان وزيراً للمالية إبان أحداث سبتمبر أن السلع الآن متوفرة، لذلك ليس هناك انهيار اقتصادي في البلاد.

وأعلنت الحكومة السودانية الاسبوع الماضي زيادة سعر جوال الدقيق من (190) جنيهاً إلى (450)، فيما زاد أصحاب المخابز سعر قطعة الخبز الى جنيه، وكانت في السابق قطعتين بجنيه، بجانب زيادة كهرباء الصناعة وتخفيض قيمة الجنيه، فيما تضاعفت الأسعار خلال الأيام الماضية.

وقال محمود في تصريح صحفي إن اللجنة ستعقد اجتماعاً مغلقاً في البرلمان، يوم (الاثنين) مع وزراء القطاع الاقتصادي، لمناقشة قضية ارتفاع أسعار السلع وتدهور الوضع الاقتصادي في البلاد، خاصةً سعر الصرف الذي يؤثر بدوره على الأسعار في السوق. وقال (نريد مناقشة الأوضاع الاقتصادية مع وزراء القطاع الاقتصادي).

هذا وقد أصدر الرئيس عمر البشير، قراراً جمهورياً بتشكيل لجنة لدراسة زيادة الأجور، على ضوء الإجراءات الاقتصادية الأخيرة، وما ترتب عليها.

وأقرَّت موازنة العام 2018 رفع الدعم الحكومي كلياً عن القمح، ما أدى لمضاعفة أسعار الخبز، فضلاً على رفع الدولار الجمركي إلى 18 جنيهاً بدلاً عن ستة جنيهات، وهو ما أسفر عن موجة غلاء طاحن، تخللتها احتجاجات محدودة حتى الآن.

وكانت وزارة المالية قد زادت الرواتب بنسبة تتراوح بين (11% و55%)، وفقاً للدرجات الوظيفية، في موازنة العام 2017، وعندها كان يبلغ الحد الأدنى للرواتب نحو (450) جنيهاً.

وخرج المواطنون في تظاهرات اجتجاجية بمدن سنار والخرطوم ومدني ونيالا والدمازين والجنينة التي قتل فيها الطالب الزبير أحمد سكيران ظهر أمس. وفي سبتمبر 2013، تظاهر المواطنون في عدة مدن سودانية، عقب رفع الدعم عن الوقود وبعض السلع الغذائية، وإعتقلت السلطات مئات المتظاهرين وقتلت أكثر من (80) شخصاً حسب إفادة والي الخرطوم حينها عبد الرحمن الخضر، فيما تقدر منظمات حقوقية القتلى بأكثر من (200).

Rate this item
(0 votes)
Read 87 times

تابعنا على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

سياسة النشر

sudantimes0001