الأخبار
Time: 6:41
اخر تحديث:17-10-17 , 18:41:43.

بوادر خلافات وتكتلات وسط نواب الحوار بالمجلس الوطني Featured

الأحد, 13 آب/أغسطس 2017 16:54

البرلمان: سودان تايمز

نشبت خلافات وبوادر تكتلات بين نواب المجلس الوطني المعينين بواسطة رئيس الجمهورية تنفيذاً لتوصيات الحوار الوطني الـ(55) عضواً بعد تصريح النواب (كمال عمر وفيص ياسين ومبارك دربين) عن الدفع بإستقالات جماعية من المجلس الوطني حال عدم تنفيذ توصيات الحوار.

ووصف النواب إدارة رئيس البرلمان بروفسير ابراهيم احمد عمر بالسئة وطالبوا بعقد دورات تدريبيه لهم، وقال بعض نواب الحوار إن هذه التصريحات لا تمثل الـ(55) عضواً، مشيرين إلى أن المجموعة تحدثت بإسم نواب الحوار دون تفويض، وأعلن بعض نواب الحوار عقد إجتماع طارئ خلال (48) لمناقشة القضية.

وقال عضو البرلمان عن أحزاب الحوار نائب رئيس لجنة الثقافة د. عثمان أبو المجد في تصريحات صحافية اليوم (الأحد) إن التصريحات التي خرجت على لسان بعض نواب الحوار لا تمثل الـ(55) عضواً، مشيراً إلى إن المجتعين مجموعة محددة من النواب وتحدثت بإسم نواب الحوار، معلناً عقد إجتماع طارئ خلال (48) ساعة لمناقشة الأمر وعقد مؤتمر صحفي لتوضيح الحقائق، أضاف (الإجتماع الذي عقد غير قانوني لانه لم يحضره كل نواب الحوار)، وأوضح أبوالمجد بان أي مطالبات يجب أن تكون عبر القنوات الرسمية، وقال النائب من أحزاب الحوار علي دوسة إن وصف إدارة رئيس البرلمان للجلسات سيئة حديث مؤلم.

واضاف: (إذا كان رئيس البرلمان ظلمنا فكان لصالح كمال عمر)، مطالباً النواب بالإطلاع على لائحة أعمال المجلس الوطني ومن ثم الحديث حول مطالبات لرئاسة البرلمان، من جانبه إعتبر نائب البرلمان عن أحزاب الحوار عبدالباقي قرفه الحديث عن عدم عدالة في توزيع الفرص بالجلسات غير صحيح، وقال : (نشهد لرئيس البرلمان عادل في توزيع الفرص)، وقال قرفه إن الوقت ما زال مبكراً للحديث عن الدفع بإستقالات جماعية من البرلمان حال عدم تنفيذ توصيات الحوار.

Rate this item
(0 votes)
Read 75 times

Leave a comment

Make sure you enter the (*) required information where indicated. HTML code is not allowed.

تابعنا على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

سياسة النشر

sudantimes0001