الأخبار
Time: 2:25

قوى الحرية والتغيير تفشل في الاتفاق مع الجبهة الثورية Featured

الإثنين, 12 آب/أغسطس 2019 23:09

القاهرة: سودان تايمز

فشلت إجتماعات قوى الحرية والتغيير والجبهة الثورية في التوصل لإتفاق بشأن المادة (69) من الوثيقة الدستورية وتأجيل تشكيل الحكومة وتخصيص مقعدين للجبهة الثورية بالمجلس السيادي، وأعلن القيادي في الحرية والتغيير وجدي صالح أن الإجتماعات مع الجبهة الثورية ستتواصل داخل الخرطوم وخارجها.

ووقعت قوى الحرية والتغيير الوثيقة الدستورية مع المجلس العسكري في 4 أغسطس الحالي، كما وقعت في 7 يوليو الماضي الوثيقة السياسية. وبدأت اجتماعات بين قوى الحرية والتغيير في القاهرة أمس من أجل التوصل لاتفاق حول القضايا العالقة في الدستورية التي وقعت في 4 أغسطس الحالي. واجتمعت قوى الحرية والتغيير مع الجبهة الثورية التي طالبت بزيادة مقاعد المجلس السيادي لمنحها (4) مقاعد في الفترة من 7 إلى 26 يوليو الماضي.

واتفقت قوى إعلان الحرية مع المجلس العسكري على الوثيقة الدستورية في 4 أغسطس، وسبقه اتفاق على الوثيقة السياسية في 17 يوليو 2019، وفض المجلس العسكري اعتصام الثوار أمام قيادة الجيش في 3 يونيو وقتل وأصاب المئات وأغتصبت عشرات البنات من قبل القوات النظامية. وتنحى الرئيس الأسبق عمر البشير يوم 11 ابريل وخلفه عوض ابنعوف يوم 12 ابريل ليستولي عبد الفتاح البرهان على السلطة ويشكل المجلس العسكري عقب ستة أيام من الإعتصام الذي بدأ في السادس من أبريل. وإنطلقت مظاهرات في السودان منذ منتصف ديسمبر الماضي لإسقاط نظام الإنقاذ الذي حكم البلاد لثلاثين عاماً.

Last modified on الإثنين, 12 آب/أغسطس 2019 23:20
Rate this item
(0 votes)
Read 126 times

7979 hospital

 

تابعنا على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

سياسة النشر

sudantimes0001