الأخبار
Time: 3:27

المجلس العسكري: الإعتصام أصبح خطراً على الثوار وأمن البلد

الخميس, 30 أيار 2019 14:48

الخرطوم: سودان تايمز

قال المجلس العسكري مساء اليوم الخميس إن إعتصام الثوار أمام قيادة الجيش منذ السادس من ابريل الماضي أصبح خطراً على الثوار وأمن البلاد.

واستنكر المجلس العسكري استيلاء المواطنين على عربة تابعة للدعم السريع. وذكر قائد المنظة المركزية بالخرطوم أن قوى الحرية والتغيير أخلت مسئوليتها من أي حادث خارج مقر الإعتصام. وشدد على ضرورة اتخاذ الاجراءات القانونية في مواجهة الظواهر المتفلتة بميدان الإعتصام.

وفي المقابل حمل الحزب الشيوعي السودانى المجلس العسكري مسؤولية سقوط شهداء في ساحة الاعتصام ومحيطها أمام القيادة العامة لقوات الشعب المسلحة في اليومين الماضيين، وقال الناطق الرسمي المكلف باسم الحزب الحارث أحمد التوم (إن حوادث العنف المتكررة القاسم المشترك فيها قوات مسلحة ونظامية).

وتوفى شاب وأصيب آخرون صباح اليوم الخميس في إطلاق نار بشارع النيل بالعاصمة السودانية الخرطوم من قبل قوات نظامية، فيما أغلق الثوار شارع النيل بالمتاريس عقب الحادثة.

وقتل ثمانية اشخاص في الثامن من رمضان أثناء محاولة قوة مشتركة فتح الشوارع التي ترسها الثوار المعتصمون أمام قيادة الجيش السوداني منذ السادس من ابريل الماضي.

وأشار الحارث التوم إلى أن السلاح بيد القوات النظامية كان يتم توزعيه بضوابط عسكرية صارمة. وأضاف (لم يتم حتى الآن الكشف عن المجرمين الذين قتلوا شهداء 8 رمضان رغم الوعود بالكشف عنهم وتكوين لجنة مشتركة مع قوى الحرية والتغيير). واصفاً حديث وتبرير المجلس العسكري عن الفوضى بالمضحك المبكي... كما نبه المعتصون إلى ضرورة توخي الحيطة والحزر من مخططات فلول النظام البائد لنسف سلمية الثورة بأفتعال العنف حول وداخل منطقة الإعتصام، بهدف إيجاد مصوغ لفض الإعتصام بالقوة.

وكانت قوى الحرية والتغيير علقت التفاوض مع المجلس العسكري الاسبوع الماضي لإصراره رئاسة المجلس السيادي وحيازة الأغلبية. واستمر اعتصام الثوار أمام قيادة الجيش أكثر من شهر ونصف، برغم من تنحي الرئيس الأسبق عمر البشير يوم 11 ابريل وخلفه عوض ابنعوف يوم 12 ابريل ليستولي عبد الفتاح البرهان على السلطة وبشكل المجلس العسكري. وإنطلقت مظاهرات في السودان منذ منتصف ديسمبر الماضي لإسقاط نظام الإنقاذ الذي حكم البلاد لثلاثين عاماً.

Last modified on الخميس, 30 أيار 2019 22:44
Rate this item
(0 votes)
Read 971 times

7979 hospital

 

تابعنا على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

سياسة النشر

sudantimes0001