الأخبار
Time: 6:46

السودان: إرجاء حسم الخلافات حول التمثيل بالمجلس السيادي إلى غد Featured

الثلاثاء, 14 أيار 2019 23:17

الخرطوم: سودان تايمز

علمت (سودان تايمز) أن قوى الحرية والتغيير والمجلس العسكري بالسودان إختلفا على نسب التمثيل بمجلس السيادة، حيث يصر كل طرف على حيازة الأغلبية به. واتفق الطرفان على فترة انتقالية مدتها ثلاث سنوات ومجلس تشريعي (300) عضو بمشاركة كافة القوى السياسية السودانية وتشكيل لجنة تحقيق في الهجوم على المعتصمين أمام قيادة الجيش، فيما أرجأ الطرفان النقاش على نسب التمثيل في المجلس السيادي إلى يوم غد الأربعاء.

وذكر الفريق ياسر العطا أن الطرفين اتفقا على تشكيل أن (67%) لقوى الحرية والتغيير و(33%) للقوى السياسية الأخرى. وذكر العطا أن تشكيل الجهاز التنفيذي من قبل قوى الحرية والتغيير. وذكرت مصادر متطابقة لـ(سودان تايمز) أن الطرفين اتفقا على لجنة لتأمين المواقع من (6) أعضاء مناصفة بين الطرفين. وذكرت ذات المصادر أن الطرفين لم يتفقا على التمثيل بلجنة التحقيق في الهجوم على المتظاهرين. وأكدت المصادر أن المجلس العسكري أصر على أن يكون المجلس السيادي من العسكريين فقط، فيما أصرت قوى الحرية والتغيير على مجلس سيادي بأغلبية مدنية وتمتثيل عسكري. وقالت (المجلس العسكري طرح في آخر الإجتماع تكوين مجلس سيادي من 11 عضو 7 عسكريين و4 مدنيين، لذلك أرجأنا النقاش حوله إلى يوم غد). وأوضحت المصادر أن اتفاق يوم الإثنين حدد صلاحيات المجلس السيادي بأنها لا تتضمن صلاحيات تنفيذية ولا تشريعية. وذكر العطا أن الستة أشهر الأولى ستكون لتوقيع اتفاقيات لتحقيق السلام في البلاد.

ومن جانبه قال ممثل قوى الحرية والتغيير مدني عباس مدني إن الطرفين اتفقا على تشكيل لجنة تحقيق في أحداث الاثنين التي راح ضحيتها (6) اشخاص بينهم ضابط بالقوات المسلحة.

وكانت قوى الحرية والتغيير قد أعلنت تعليق التفاوض مع المجلس العسكري نهاية الشهر الماضي لإصرار المجلس العسكري على إشراك أحزاب الحوار الوطني. وأكمل اعتصام الثوار أمام قيادة الجيش يومه العشرين، برغم من تنحي الرئيس الأسبق عمر البشير يوم 11 ابريل وخلفه عوض ابنعوف يوم 12 ابريل ليستولي عبد الفتاح البرهان على السلطة وبشكل المجلس العسكري. وإنطلقت مظاهرات في السودام منذ منتصف ديسمبر الماضي لإسقاط نظام الإنقاذ الذي حكم البلاد لثلاثين عاماً.

Last modified on الأربعاء, 15 أيار 2019 00:04
Rate this item
(0 votes)
Read 130 times

7979 hospital

 

تابعنا على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

سياسة النشر

sudantimes0001