الأخبار
Time: 8:10

جامعتا القضارف وشندي تعلنان إستئناف الدراسة

الأحد, 17 آذار/مارس 2019 23:07

الخرطوم: سودان تايمز

أعلنت جامعتا شندي والقضارف عن مواقيت إستئناف الدارسة التي علقت في 20 ديسمبر من العام الماضي عقب إندلاع إحتجاجات مطالبة برحيل النظام السوداني. وفي الأثناء دعا فيه تجمع المهنيين السودانيين إلى موكب شهداء الحركة الطلابية في الواحدة من ظهر الإثنين 18 مارس الجاري.

وإستأنفت جامعة شندى اليوم الأحد النشاط الأكاديمي بكلية التنمية البشرية والتكنولوجيا التي بدأت فيها امتحانات السنة الدراسية الأولى لطلاب الدراسة عن بعد (الانتساب) في كافة التخصصات.

وأكد الدكتور حسن عوض الكريم علي، أمين الشؤون العلمية عميد كلية التنمية البشرية والتكنولوجيا المكلف عن اكتمال استعدادات الجامعة لاستئناف النشاط الأكاديمي وذلك عبر التنسيق التام مع السلطات بمحلية شندي والصندوق القومي لرعاية الطلاب. وأعلن عن إستئناف امتحانات الملاحق والبدائل وإزالة الرسوب بكليات (الآداب - الاقتصاد والتجارة وإدارة الأعمال – التربية – العلوم والتقانة) والدبلوم التقني في المحاسبة اعتباراً من الأحد الموافق 24/3/2019م. واستئناف الدراسة للفصلين الثالث والخامس بكليتي:(السياحة والآثار – علوم الحاسوب وتقانة المعلومات) اعتباراً من الأحد 24/3/2019م.

وذكر أن جداول الامتحانات والمحاضرات متاحة عبر موقع الجامعة على شبكة الأنترنت (www.ush.sd).

فى ذات السياق قرر مجلس عمداء جامعة القضارف إستئناف الدراسة و بدء الامتحانات في الأول من شهر ابريل القادم 1/4/2019 في (9) كليات هي (كلية الاقتصاد والعلوم الإدارية، وكلية التربية، وكلية العلوم الزراعية والبيئية، وكلية علوم الحاسوب وتقانة المعلومات، وكلية الهندسة والعمارة، كلية الشريعة والقانون، كلية الآداب والعلوم الإنسانية، وكلية العلوم البيطرية، وكلية الصيدلة.

استجابة لإعلان تجمع الطلاب السودانيين بإعلان مواكب الجامعات السودانية ستكون مواكب يوم غدٍ الاثنين الموافق 18 مارس في تمام الســ 1ــــاعة ظهراً من النقاط التي حددها تجمع الطلاب السودانيين بالجامعات الخاصة في كل من الخرطوم وبحري وأم درمان.

وناشد تجمع المهنيين ثوار كل الأحياء والفرقان والموظفين والعمال والمهنيين وأساتذة الجامعات وكافة المواطنين بالمشاركة في المواكب التي ستتوجه إلى القصر الجمهوري لتسليم مذكرة الرحيل.

وأعلن أيلا الأربعاء الماضي تشكيل الحكومة من (٢١) وزيراً و(18) وزير الدولة.

وفرض الرئيس البشير حالة الطوارئ بالبلاد يوم الجمعة 22 فبراير 2019، وحل الحكومة المركزية وحكومات الولايات في محاولة لتدارك الأوضاع الاقتصادية وإفساح المجال مع التسوية السياسية.

وإنطلقت مظاهرات بعطبرة – شمالي السودان في 19 ديسمبر الماضي رافضة للوضع الإقتصادي ونقص الخبز والسيولة والوقود، لكن مطالبتها تطورت إلى اسقاط النظام، وأدت المظاهرات في كل مدن البلاد - حسب حزب الأمة - إلى مقتل (50) شخصاً وإعتقال وإصابة الآلاف.

Rate this item
(0 votes)
Read 448 times

7979 hospital

 

تابعنا على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

سياسة النشر

sudantimes0001