الأخبار
Time: 4:40

السودان:شهود الإتهام يختلفون في لون فنيلة عاصم عمر Featured

الخميس, 06 كانون1/ديسمبر 2018 09:10

الخرطوم: سودان تايمز

إختلفت أقوال الشهود للمرة الثانية في لون الفنيلة التي كان يرتديها طالب جامعة الخرطوم عاصم عمر المتهم بقتل شرطي إبان مظاهرات جامعة الخرطوم في ابريل 2016، وذكر الشاهد السابع في الجلسة التي عقدت أمس الأربعاء 5 ديسمبر 2018 أن عاصم كان يرتدي فانيلة خضراء، وهذا يناقض ما ذكره شاهد اتهام في الجلسة في الجلسة الماضية يوم الأربعاء 28 نوفمبر 2018، بأن لون الفنيلة التي كان يرتديها عاصم برتقالية اللون.

وأفاد شاهد الاتهام السابع الرشيد سبيل خميس ضابط بشرطة العمليات مكافحة الشغب إن المتهم قصف عليهم (الملتوف) ثلاث مرات على العربة الدفار التي كان على متنها المجني عليه والمصابين، مما أدى الى اندلاع الحريق بها. وقال الشاهد

أمام محكمة جنايات الخرطوم شمال برئاسة القاضي عاطف محمد عبدالله أمس الأربعاء إنه كان بعربة دفار أخرى وشاهد طالب أسمر اللون يرتدي بنطلون جنز و(تي شيرت) أخضر ومسرح (شعره بوب)، ووجه مدور قصف (ثلاث ملتوفات) داخل العربة. وأشار إلى أنه شاهد المتهم برفقة فتاة تحمل شنطة ظهر سوداء، بالقرب من عمارة الذهب، وقال الشاهد إنه تعرف على المتهم بطابور الشخصية.

من جانبه تقدم ممثل الحق الخاص في الإتهام بطلب إلى المحكمة بسماع أقوال شاهد آخر في جلسة أخرى، فيما طلب ممثل الدفاع بأمهاله فرصة أخرى للرد على الرد مكتوبا بعد ان طالبته المحكمة بكتابة إعتراضه على طلب الاتهام. وتم تحديد جلسة أخرى للرد علي الطلبات.

ومن جانبه أفاد شاهد محكمة آخر يوم الأربعاء 28 نوفمبر 2018، شرطي يتبع لشرطة العمليات قطاع الرئاسة بأنه كان موجوداً داخل الدفار أثناء مظاهرات جامعة الخرطوم، وعند تحرك الطلاب نحو الجامع الكبير قام الطالب عصام الملقب بـ(بوب) يرتدي فنيلة برتقالية بقذف عدد ثلاثة ملتوف داخل الدفار, وأشار إلى أنه شاهد للمتهم من قبل في مظاهرتين فيما أمرت المحكمة باعلان بقية الشهود لسماعهم. وألغت المحكمة العليا السودانية في 13 أغسطس الماضي قراري الإدانة والعقوبة في مواجهة طالب جامعة الخرطوم عاصم عمر وأمرت بسماع مزيداً من الشهود.وذكر مساعد شرطة عبد الله كلبس أمام قاضي محكمة جنايات الخرطوم شمال عاطف محمد اليوم أنه كلف بواسطة رئيس قسم شرطة الخرطوم شمال بالتحرك إلى المستشفى بعد إصابة شرطي في المظاهرات باستجواب والد المجني كمبلغ. وأوضح شاهد محكمة كلبس في 28 نوفمبر أنه زار المجني عليه في العناية المكثفة، لكنه لم يستطع الإدلاء بأقواله. وكشف أنه استجوب ثلاثة من شهود الاتهام يتبعون لشرطة العمليات أصيبوا ضمن ستة آخرين، وافاد الشهود – حسب المتحري- أنهم تحركوا إلى جامعة الخرطوم وقذفوا بملتوف حارق من قبل شخص وصفوه بالقصير، ويسمى فتحي محمد، وأنهم كانوا (18) شرطي أصيب منهم (9).

وكان مولانا محمد الحافظ رئيس هيئة الدفاع عن عاصم عمر قد انتقد قرار المحكمة العليا بإعادة المحكمة العليا أوراق القضية لمحكمة الموضوع في أغسطس لسماع مزيد من البينات.

Last modified on الخميس, 06 كانون1/ديسمبر 2018 09:28
Rate this item
(0 votes)
Read 311 times

Albaraka Ad 323px

 

 

sarmag

 

تابعنا على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

سياسة النشر

sudantimes0001