الأخبار
Time: 4:42

المكفوفة شمائل فيصل: جامعة الخرطوم علقت تعيني مساعداً للتدريس Featured

الإثنين, 03 كانون1/ديسمبر 2018 22:18

الخرطوم: سودان تايمز

تعقد المحكمة الإدارية في الخرطوم جلستها الثالثة في 11 ديسمبر الجاري، في قضية تعليق تعيين المكفوفة شمائل فيصل محمد عبد الله مساعداً للتدريس بجامعة الخرطوم، التي سبقت الجامعات في المحيطين العربي والافريقي في عدد الأساتذة ذوي الإعاقة الذين يصل عددهم إلى عشرة.

شمائل فيصل محمد عبد الله، تم تعينها من قبل لجنة التعينات برئاسة نائب مدير الجامعة، إلا أن جهة ما علقت تعينها، المدير ونائبه يبررون بإعتراض قسم اللغة العربية، الذي يرأسه أستاذ مكفوف، هو حسن صلاح، فيما ترفض إدارة التدريب الرد على الخطابات التي تأتيه من نائب المدير.

وحكت شمائل أن مجلس تعينات جامعة الخرطوم إتصل عليها لإخطارها في 12 نوفمبر 2017، بتعينها مساعداً للتدريس في قسم اللغة العربية كلية الآداب، لكنها عندما جاءت لتكملة إجراءات التعيين أخطرت بتعليق التعيين، وقالت (عندما ذهبت إلى نائب مدير الجامعة حينها مصطفى البلة ذكر لي أن قسم اللغة العربية اعترض على ذلك، ويتحجج بضعف الأداء، ووعدني بأن يرد علي خلال أيام، لكن لم أتلقى منه رد حتى نهاية العام). وذكرت أن نائب مدير الجامعة أرسل خطاب لمدير إدارة التدريب، الذي ذكر لها أنه سيعرض الخطاب على لجنة حتى يرد عليها، وقالت (طلبت منه أن يعطيني خطاباً مكتوباً عن عرض الخطاب للجنة، لكنه رفض).

وخاطبت مجلس ذوي الإعاقة في 24 ديسمبر 2017، إدارة الجامعة لتوجيه الجهات المعنية بإكمال تعين شمائل، التي حصلت على جائزة ثاني أفضل أداء الأكاديمي بكلية الآداب، وأفضل أداء في قسم اللغة العربية. وذكر المجلس القومي لذوي الإعاقة أن الكلية عينت ثمانية من مساعدي التدريس من نفس الكلية أقل منها نسبة ودرجة تحصيل أكاديمي.

مع مدير الجامعة في عيادته

وبعد محاولات مضنية لمقابلة مدير الجامعة في مكتبه، أصاب اليأس الطالبة المكفوفة شمائل، لأنها ذهبت إلى مكتبه عدة مرات، ولم تفلح، وقالت شمائل (لذلك قررت الذهاب إليه في عيادته ودفعت رسوم الدخول مثل المرضى، حكيت له قصة تعيني ثم تعليقه بعد ثلاثة أيام، ذكر أنه ليس على علم بأمر تعليق تعيني، وإنه لم يستطع مساعدتي إذا كان قسم اللغة العربية معترضاً على التعيين). وأشارت إلى أن مدير الجامعة أعاد لها قيمة تذكرة دخول العيادة.

شمائل، التي تخرجت من قسم اللغة العربية، تجيد اللغة الفرنسية والإنجليزية والأسبانية، وقد حققت التمييز في مادة اللغوية، بإحرازها درجة (A+)، وبذلك صارت الشخص الوحيد الذي أحرز هذه الدرجة منذ تدريسها في الجامعة ووحتى وفاة الأستاذ محمد الواثق.

خطابات وزارة التعليم العالي

بعد الخطاب الذي أرسلته شمائل إلى إدارة الجامعة في 21 ديسمبر 2017، ممثلة في نائب المدير، رئيس لجنة تعينات مساعدي التدريس ولم تتلقى عليه رد، خاطبت وزارة التعليم العالي عبر المجلس القومي للأشخاص ذوي الإعاقة في 24 ديسمبر 2017، وخاطبت الوزارة بدورها مدير جامعة الخرطوم بتوجيه من وزيرة التعليم العالي والبحث العلمي بروفيسور سمية أبو كشوة، لكن مجلس ذوي الإعاقة ظل يسال بإستمرار عن رد جامعة الخرطوم، وفي 10 سبتمبر من عام 2018، تلقى رداً من وزارة التعليم العالي بأن جامعة الخرطوم لم ترد على مكاتباتهم بشأن تعليق تعيين شمائل.

ونتيجة لعدم رد الجامعة على خطابات وزارة التعليم العالي وخطاباتها، قررت شمائل اللجوء إلى المحكمة الإدارية في الشهور الماضية، حيث عقدت المحكمة جلستها الأولى في 28 نوفمبر وجلستها الثانية في الثاني من ديسمبر، وحددت جلسة ثالثة في 11 ديسمبر الجاري.

Last modified on الثلاثاء, 04 كانون1/ديسمبر 2018 14:36
Rate this item
(0 votes)
Read 769 times

Albaraka Ad 323px

 

 

sarmag

 

تابعنا على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

سياسة النشر

sudantimes0001