الأخبار
Time: 4:41

سلفاكير:(الشريعة دي كديسة فكاها نميري وتاني ما بتنحبس)

الإثنين, 12 تشرين2/نوفمبر 2018 20:07

الخرطوم: سودان تايمز

كشف مساعد الرئيس السوداني فيصل حسن ابراهيم أنهم تفاوضوا مع الحركة الشعبية بقيادة عبد العزيز الحلو لمدة اربعة أيام في جوبا من أجل تحقيق السلام والاستقرار.

وجدد ابراهيم رفض الحكومة لوجود جيشين كما في البلاد مثل ما حدث في نيفاشا، وقال (أحسن الكلام يكون واضح البلد فيها جيش واحد لحمايتها). وذكر أن رئيس دولة جنوب السودان سلفاكير رفض مسألة الجيشين.

وكشف مساعد الرئيس في تنوير القيادات السياسية والإعلامية أن سلفاكير قال (الشريعة دي كديسة فكاها نميري وتاني ما بتنحبس، لذلك على الحركة الشعبية أن توقع اتفاق دون مناقشتها). في إشارة إلى قوانين سبتمبر التي طبقها الرئيس الأسبق جعفر محمد نميري في سبتمبر 1983، واستمرت خلال الفترة الإنتقالية وزادت الإنقاذ من وتيرة تطبيقها.

وذكر فيصل في لقاء قيادات شعوب النوبة بالساحة الخضراء اليوم أن الرئيس البشير سيوفر الضمانات لقادة الحركات المسلحة للمشاركة في صناعة الدستور. مشيراً إلى أن سلفاكير وعدهم بأنه سيحضر القادة الميدانيين لحضور المفاوضات.

وفي السياق كشف ابراهيم أن الأمين العام للحركة الشعبية عمار أمون كان مسيطراً على كل مقاليد الأمور، (وماسك مفاتيح الغرف في يده)وعبد العزيز يشاوره في كل صغيرة وكبيرة.

وأعلن أن الحكومة السودانية وافقت على تقديم الأمم المتحدة مساعدات الإنسانية للمتضررين من الحرب من الداخل، دعا الحركة الشعبية للموافقة على ذلك. 

Last modified on الإثنين, 12 تشرين2/نوفمبر 2018 20:13
Rate this item
(1 Vote)
Read 340 times

Albaraka Ad 323px

 

 

sarmag

 

تابعنا على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

سياسة النشر

sudantimes0001