الأخبار
Time: 1:58

شمال كردفان تعلن إغلاق مقر وزارة الزراعة بـ(الجنزير والطبلة) Featured

الإثنين, 09 نيسان/أبريل 2018 14:25

الأبيض:الزين كندوة

أعلنت حكومة ولاية شمال كردفان إغلاق مقر وزارة الزراعة والثروة الحيوانية والتنمية الريفية بـ(جنزير واكبر طبلة) ليتوجه كل منسبيوها لحقول الإنتاج الزراعي بدلاً من الجلوس بالمكاتب والإستهلاك في العمل الديواني والإداري.

 وقال والي شمال كردفان أحمد محمد هارون إن وزارة الزراعة محلها الحقول لذلك في فترة موسم الزراعة سوف تغلق الحكومة مقر الوزارة بـ(جنزير وأكبر طبلة)، وذكر هارون أن الخروج من الأزمة الإقتصادية الحالية وإنخفاض اسعار صرف الدولار يكمن في النشاط الزراعي، واضاف أن وزارة الزراعة سوف توزع على الإداريات بالمحليات لتحقيق مفهوم الحكم المحلي وتمكينه لفك الإرتباط المركزي.

ودعا هارون الى ضرورة التوصل الي نتائج بحثية من خلال الأوراق التي تقدم تفيد في مجملها التنمية الريفية المستدامة. واشار هارون الى الجهود التي تمت في مشروع ابوحبل وإمكانية تطوير الإنتاج فيه بعد أن تحول الى قومي إضافة (4200) فدان. وذكر بأن هناك تحديات تواجهه المؤتمرين فيما يتعلق بإيجاد مبيد لمحاربة الآفات (البق الدقيقي) التي وصفها (بداعش) منطقة خور ابوحبل وخيران محلية بارا.

واقر هارون بأن هناك تحديات تواجهه إعادة حزام الصمغ العربي والمشروع القومي للبستنة فيما يتعلق بتحسين نظم التسويق كجزء أصيل في العمليات الزراعية وضرورة ادخال نظام البورصة.

جاء ذلك في الجلسة الإفتتاحية لانطلاقة اجتماعات اللجنتين القوميتين لإجازة الأصناف وفلاحة المحاصيل التي تنظمها هيئة البحوث الزراعية بوزارة الزراعة والغابات بحضور عدد مقدر من المسئولين في الأجهزة التنفيذية والتشريعية والعلماء والخبراء في مجال الزراعة ومحطات البحوث الزراعية بالولايات واصحاب المهن الزراعي.

وقال مدير محطة البحوث الزراعية بالأبيض الجيلاني أدم عبد الله إن  الملتقي العلمي يبحث جهود محطة الابيض في تقديم الكثير من التقانات لتطوير القطاع الزراعي المطري التقليدي الدائم للاقتصاد القومي. وأكد أن المحطة ستشكل إسناداً حقيقاً للنهضة الزراعية بالولاية والسودان.

وقال المدير العام لهيئة البحواث الزراعية البروفسيور عادل عمر صالح ان إنعقاد فعاليات الإجتماع رقم (62) بشمال كردفان يعد الأول من نوعه خارج ولاية الخرطوم والجزيرة بمبادرة من والي شمال كردفان.

وأضاف ان الاجتماعات ستناقش العديد من الأوراق العلمية التي تهدف الى دعم واسناد هيئة البحواث الزراعية، مشيدا بالدور الكبير لمحطة الابيض في اتباع النهج التشاركي لتحقيق الاهداف المطلوبة. وأوضح أن الإهتمام الأكبر والأولوية القصوى للقطاع المطري التقليدي لأنه هو الداعم الأساسي للإقتصاد الوطني.

Last modified on الإثنين, 09 نيسان/أبريل 2018 14:45
Rate this item
(0 votes)
Read 578 times

Albaraka Ad 323px

 

 

sarmag

 

تابعنا على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

سياسة النشر

sudantimes0001