الأخبار
Time: 1:49
اخر تحديث:20-02-18 , 13:49:02.

المؤتمر الشعبي يطالب بإطلاق سراح المعتقلين وإتاحة الحريات

الجمعة, 19 كانون2/يناير 2018 21:28

الخرطوم: سودان تايمز

طالب حزب المؤتمر الشعبي – شريك في الحكومة السودانية- باطلاق سراح جميع المعتقلين السياسيين ووقف كل ألوان الكبت ومصادرة الحريات.

وأعلنت الحكومة السودانية مطلع الشهر الحالي زيادة سعر جوال الدقيق من (190) جنيهاً إلى (450)، فيما زاد أصحاب المخابز سعر قطعة الخبز الى جنيه، وكانت في السابق قطعتين بجنيه، بجانب زيادة كهرباء الصناعة وتخفيض قيمة الجنيه.

وأدان المؤتمر الشعبي مقتل الطالب في مدينة الزبير أحمد سكيران بالجنينة –غرب دارفور- وطالب بمحاكمة عادلة لقاتله. وقال بيان المؤتمر الشعبي اليوم الجمعة (السلطات المختصة أستمرت سادرة في غيها قمعاً وحشياً للمسيرات السلمية في إنتهاك واضح لحقوق المواطنين الواردة في الدستور، ضاربة عرض الحائط بمخرجات الحوار الوطني التي أكدت علي حرية التعبير والتنظيم  والتجمع والتنقل والمشاركة في الحياة العامة).

وحذر بيان الشعبي من تداعيات هذا السلوك الوحشي من الاجهزة الامنية على إستقرار الاوضاع في البلاد، وأكد أنه لن يسكت على مثل هذه التصرفات غير المسئولة والمخالفة للدستور ولمخرجات الحوار الوطني.

ودعا حكومة الوفاق الوطني –التي يشارك فيها - بالعمل علي رفع المعاناة عن كاهل المواطنين الذين تاثروا بالغلاء الفاحش والارتفاع الواضح لاسعار السلع الاساسية، وضبط الانفلات والفوضي التي ضربت باطنابها في الاسواق.

وخرج المواطنون في تظاهرات اجتجاجية بمدن بورتسودان سنار والخرطوم ومدني ونيالا والدمازين والجنينة التي قتل فيها الطالب الزبير أحمد سكيران مطلع الشهر الحالي. وفي سبتمبر 2013، تظاهر المواطنون في عدة مدن سودانية، عقب رفع الدعم عن الوقود وبعض السلع الغذائية، وإعتقلت السلطات مئات المتظاهرين وقتلت أكثر من (80) شخصاً حسب إفادة والي الخرطوم حينها عبد الرحمن الخضر، فيما تقدر منظمات حقوقية القتلى بأكثر من (200).

Rate this item
(0 votes)
Read 68 times

تابعنا على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

سياسة النشر

sudantimes0001