الأخبار
Time: 7:39

علماء السودان: توفير القوت للمواطنين أوقات الشدة واجب الحاكم Featured

الأربعاء, 10 كانون2/يناير 2018 16:06

الخرطوم: سودان تايمز

دعت هيئة علماء السودان يوم الأربعاء، إلى تخفيض المنصرفات الحكومية بنسب واضحة في الامتيازات والمخصصات للأجهزة السياسية والتنفيذية والتشريعية والدبلوماسية.

وأعلنت الحكومة السودانية يوم الجمعة الماضي زيادة سعر جوال الدقيق من (190) جنيهاً إلى (450)، فيما زاد أصحاب المخابز سعر قطعة الخبز الى جنيه، وكانت في السابق قطعتين بجنيه، بجانب زيادة كهرباء الصناعة وتخفيض قيمة الجنيه. وقالت إن معاش الناس ضرورة شرعية وحاجة إنسانية، وتوفير القوت للمواطنين أوقات الشدة والضيق واجب على الحاكم. وأكدت الهيئة، في بيان، أصدرته، حول تداعيات ارتفاع الأسعار في الأسواق، أن معاش الناس لاسيما في أوقات الشدة والضيق واجب على الحاكم وفق العقد المنظم للعلاقة بينه والمحكومين، لاسيما في هذا العصر، الذي فيه جل مفاتيح العمل والإنتاج بيد الحاكم مؤسساته.

وأفاد البيان أن السودان بلد حباه الله بنعم كثيرة وخيرات وفيرة ومقومات اقتصادية متميزة وقوى بشرية ناجحة وواعية ومدربة، مما يدل على أن هناك مشكلة كبرى في النسق الإداري والعمل التنفيذي.

وتابع البيان إن تعبير الناس عن رفض الزيادات التي طرأت على الأسعار، وما يشعرون به من ضيق، وممارسة حقهم في ذلك، وفق ما سمح به الدستور ونظمه القانون، أمر لا يمكن إنكاره.

وطالب البيان بتشجيع الإنتاج وتوفير مدخلاته والاهتمام بالمشاريع الكبرى، وإحياء ما اندثر منها وتوجيه المال نحو ذلك، والكف عن الصرف الاستهلاكي في الكماليات، مع الاهتمام بالخطة الاستراتيجية الموضوعة، والاستفادة من العلماء المختصين، وتجاوز مرحلة التخطيط الذي لا يصحبه عمل ولا تضبطه رقابة أو محاسبة إلى مراحل التطبيق والتنفيذ.

وشددت الهيئة على محاربة الفساد والتزام الشفافية، والعمل على استرداد ثقة المجتمع في مؤسساته، حتى يتعاون في إنجاز المهام، وكشف الفساد والتصدي له. ودعت إلى تدخل الحكومة بالتسعير عند انفلات الأمر، خاصة للسلع الحيوية مثل الخبز.

وخرج المواطنون في تظاهرات اجتجاجية بمدن سنار والخرطوم ومدني ونيالا والدمازين والجنينة التي قتل فيها الطالب الزبير أحمد سكيران ظهر أمس. وفي سبتمبر 2013، تظاهر المواطنون في عدة مدن سودانية، عقب رفع الدعم عن الوقود وبعض السلع الغذائية، وإعتقلت السلطات مئات المتظاهرين وقتلت أكثر من (80) شخصاً حسب إفادة والي الخرطوم حينها عبد الرحمن الخضر، فيما تقدر منظمات حقوقية القتلى بأكثر من (200).

Last modified on الأربعاء, 10 كانون2/يناير 2018 22:36
Rate this item
(0 votes)
Read 135 times

تابعنا على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

سياسة النشر

sudantimes0001