الأخبار
Time: 4:03
اخر تحديث:19-11-17 , 16:03:37.
sudantimes

في سابقة تعتبر الأولى من نوعها، أبرم البرلمان اتفاقآ مع الصندوق القومي للاسكان والتعمير لبناء (500) وحدة سكنية لنواب البرلمان، الأمين العام للصندوق غلام الدين عثمان قال (إن المسكن سيكون حسب رغبة الاعضاء، فهناك شقق، سكن اقتصادي متطور، شعبي أو استثماري).

دور البريسترويكا

@ في الحلقات السابقة في إطار مساهمة المفكر العراقي الدكتور صالح ياسر الذي تناول جذور تفكك وانهيار الاتحاد السوفيتي، ارتكزت علي المنهج الماركسي في التحليل والقائم علي المادية والتاريخية والديالكتيك مستهديا بالرأي الماركسي القائل، أن التطور والتدهور عملية تراكمية معقدة يجب أن ينظر له داخل التجربة المراد تحليلها وليس الإنشغال بدراسة افرازاتها وهذا ما نحاول ان نسلط عليه الضوء حيث تمكنت المساهمة من وضع 3 محاور يجب تجنب تركيز اللائمة عليها عند التحليل أو اتخاذها اسباب رئيسية للتفكك و الانهيار التي أوضحنا فيها اسس البحث والتحليل لجذور الازمة كما تناولنا ذلك في الحلقة الاولي وفي الحلقة الثانية سلطنا الضوء علي المحور الاول القائم علي تجنب ايجاد مسوغات و تعويل علي (الاستالينية) المرحلة التاريخية للتجربة السوفيتية لحكم جوزيف ستالين.

بحكم تجربة ادارية سابقة يجدر بي الاعتراف ابتداء بأن ادارة ولاية مثل الخرطوم ليست بالسهولة التي يتصورها البعض، وذلك لعدة أسباب سنأتي على ذكرها، وكلما عانت الخرطوم وقاست من مشكلة من مشاكلها المزمنة، أتذكر حكاية حاجب المحكمة في مسرحية شاهد ما شفش حاجة، فحين سأل الشاهد الحاجب عن أحواله وأجابه بأنه وزوجته وحماته وسبعة عيال يسكنون غرفة واحدة، علق باندهاش (الله سايبين الشقة كلها فاضية وساكنين في غرفة).

ولاية الجزيرة التي كانت مركز ثقل اقتصاد السودان من قبل الاستقلال وحتى مجئ حكومة الانقاذ حيث كان مشروع الجزيرة الضخم واجهة السودان المشرقه التي جعلت كل دول العالم تتغزل وبشغف في حكومة السودان آملة بأن تعطف عليها حكومتنا المبجله آنذاك بعين الرضا. ولكن عند مقدم حكومة الانقاذ ساد الخراب على هذا المشروع العملاق وشاخت معه جزيرة الخير بإنسانها المعطاء كأن الامر مخطط له وباصرار.

@ من إشراقات وزارة الصحة الاتحادية أنها إهتمت بالتأهيل الاكاديمي للكوادر الطبية المساعدة والوسيطة خاصة في قطاع التمريض وفي بقية مجالات الاستطباب لمعالجة الخلل الذي تشكو منه جميع مستشفيات السودان التي كانت تشهد هجرة وعزوف عن الالتحاق بمهنة التمريض لدرجة أن أصبح عدد الاطباء يفوق عدد الممرضين الامر الذي احدث الكثير من المفارقات والمعضلات التي تسببت في تراجع الاداء في كل المستشفيات لأن التمريض روح الاستطباب وهي حلقة الوصل المباشرة بالمريض. قيام أكاديميات للعلوم الصحية في معظم الولايات ساعد كثيرا في توفير كوادر وسيطة للعمل بالقطاع الطبي في المستشفيات ووفر فرص عمل اضافية علاوة علي استيعاب الكثير من خريجي المدارس الثانوية الذين كانوا رصيدا لجيوش العطالة.

قال رئيس الجمهورية مخاطباً اجتماع البرلمان  العربي الذي انعقد في الخرطوم في الاسبوع الماضي أن الحصار آمتد لعقدين من الزمان وان خسائره بلغت حوالي (500) مليار دولار.

أثار د.غازي صلاح الدين رئيس حركة (الإصلاح الآن)، قدرا من الجدل خلال اليومين الماضيين، بدفعه مقترحاً لكل من الحكومة والمعارضة لإصلاح الحركة السياسية، يتضمن تقليص عدد الأحزاب السياسية من أكثر من مئة حزب ونيف وثلاثين حركة، إلى خمسة أو ستة للوصول لممارسة سياسية أفضل حسبما نقلت عنه الصحف.

في محاولة لإجتذاب أصوات المؤتمر الشعبي في المجلس الوطني للإصلاح القانوني الذي أدعو له إستعرت عنوانا لمقالي اليوم من تعبيرات الشيخ حسن الترابي البالغة الإغراق في غريب اللغة ولكن رأيت أن اضع عنواناً مجاوراً اكثر فهماً للقارئ العادي.

@ من الحكايات الواقعية التي حدثت في إحدى المناطق في وقت ما، أن  أم زوجة أحدهم (نسيبته)، تسكن معهم في البيت، توفاها الله وقام الرجل النسيب  بكل الواجب ولف جثمان نسيبته واحكم ربطه على حماره وذهب ليواريها الثرى في المقابر البعيدة عن القرية وفي كل مرة يتأخر لتقبل العزاء من بعض المعزيين في الطريق، حتى فقد الحمار الذي يحمل نعش نسيبته  في الغابة المجاورة.

الصفحة 4 من 23

تابعنا على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

سياسة النشر

sudantimes0001