الأخبار
Time: 12:07
اخر تحديث:19-11-17 , 12:07:04.

حسن وراق يكتب: السياحة بالزندية في عهد الوهابية !

الخميس, 07 أيلول/سبتمبر 2017 20:20

@ لم تجد السياحة بالخرطوم  ميزانية لإدارة مكاتبها  لتطلق لها العنان بـ(الهنبتة)على بعض مطاعم الخرطوم  التي لا تنطبق عليها المواصفات السياحية  لتفرض عليهم رسوم سياحة سنوية تبلغ (4500) جنيه بدون أي تفاهم (الدفع أو إغلاق المحل  بالطبلة) في منتهى التشدد بصحبة الشرطة التي كان المدير العام قد منعهم من إصطحاب التنفيذيين.

لأن الحكم قراقوشي استمرأت السياحة في الهنبتة لتفرض رسوم  جديدة  هذه المرة شهرية  تبلغ (3000) جنيه إلى جانب السنوية. أليس هذا  هو الحرام بعينة يا سعادة الوزير؟ أوقف هذا العبث وهذه الهنبتة .

أيلا وغداً التمرين !!

@ كل المؤشرات تفيد بأن والي الجزيرة قد دنت أيامه كوالي للجزيرة بعد  تصريحاته النارية التي أطلقها في حضرة مريديه واتباعه في عطلة هذا العيد والتي يستشف منها التحريض من ناحية ومن الاخرى إشادته بالذين عارضوا إقالة رئيس المجلس التشريعي للبحر الأحمر في سابقة غيرمعهودة، الأمر الذي يعكس أن الصراع في البحر الاحمر بلغ أشده على الرغم من أن الوالي هنالك  أثبت حكمته في تهدئة الأوضاع وعدم تصعيد الصراع بينما أيلا نجح فقط في فضح ضعف الحكومة المركزية التي تركته بلا بندول وضعف الحزب الحاكم الذي تجمد في مواجهته وكذلك الحركة الإسلامية التي اضحت خيال مآتا .

يا سمساعة القاعد لها شنو؟

@ طال بنا الوقت لم نلتق، الذي يعمل في إحدى المنظمات مقيم في جنيف بسويسرا، شكله شاحب  وساهي ومهموم زي ما بقولوا (شايل عبالقادر) . أول عبارة قالها لي (الكلام القلتوهوا عن مشروع الجزيرة كله صاح ولكن تاني المشروع دا ما حتقوم ليهو قايمة والحكومة  مجتهدة في تنفذ سياسة تهجير المزارعين.  ما تمشوا  بعيد بالأمس قام شقيقاه بتسليمه كل مستندات ومتعلقات حواشاتهم  التابعة لورثة الاسرة (10) أفدنة والأخرى (8) أفدنة وقالا له (استلم وهادا طرفنا منها) صبروا ودفعوا من دم قلبهم واستدانوا واقترضوا على أمل ان يتحسن الحال ولكن بلا فائدة بالأمس أعلنت ادارة المشروع  مضاعفة عدد من الرسوم ومنها رسوم  الري والإدارة الغائبة غير الموجودة .

العاصمة مدينة أشباح  !!

@ عقب كل عطلة عيد أضحية (العيد الكبير) يصبح من المتعذر إحتمال البقاء في العاصمة التي تتحول إلى مدينة أشباح بعد أن تغادرها كل القوى المنتجة القادمة من الأقاليم لقضاء العيد مع ذويهم. تظل العاصمة خاوية ومشلولة تماماً، تتوقف حركة المخابز وينعدم رغيف الخبز لأن كل العاملين من الأقاليم وكذلك تغلق المطاعم أبوابها وبعض البقالات الكبيرة وكذلك  تتعطل حركة المواصلات بسبب العطلة التى ترتبط بالعديد من المناسبات الإجتماعية والاسرية. تتعطل الحياة تماما بينما لا تتوقف الجريمة المزدهرة على أيام العيد وعطلته ما يؤكد أن ابناء الاقاليم  هم من يستحق البقاء في العاصمة لأنهم منتجون وغيابهم سبب الكثير من أزمات العاصمة .

كبري زفت الطين المعلق !!

@جماهير غفيرة  تدافعت لمشاهدة آخر ما توصلت اليه فنون الهندسة ليشهدوا ما أتفق على تسميته بهندسة الفساد في مدينة الحصاحيصا  التي يكفيها استهتاراً أن يستغرق إعادة  تشييد مصرف مياه في شارع رئيسي و حيوي  أكثر من شهرين. مصرف صغير طوله لم يتجاوز (5) أمتار  وعرضه متر و نصف وارتفاعه حوالي متر . بعد انتهاء تشييد المصرف اتضح أن هنالك خطأ فادح في التنفيذ  ليصبح إرتفاع المصرف هو عرضه والذي زاد عن مستوى الشارع بنصف متر  يتعذر على المشاه و المركبات عبوره فجادت عبقرية (المهندسين)  بردم المصرف بالتراب والطين لتتمكن المركبات من العبور. في فساد يا أخوانا أكثر من كدا؟ المصيبة كيف سيفتتح الرئيس بعد شهر هذا المصرف المعلق؟

نكتتتتتتتتتة !!

سيد المزرعة دق تلفون لعمال الحليب

قال ليهم حلبتوا كم؟

قالوا ليه 600 رطل

قال ليهم بعتوا كم؟

قالوا ليه 950 رطل

قال ليهم ليه؟

قالوا ليه الموية قطعت.

Rate this item
(0 votes)
Read 115 times

Leave a comment

Make sure you enter the (*) required information where indicated. HTML code is not allowed.

تابعنا على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

سياسة النشر

sudantimes0001