الأخبار
Time: 6:51

حسن وراق يكتب: يا معتز، دايرا ليها فكي كارب!!

السبت, 27 تشرين1/أكتوير 2018 13:50

@ المرحوم عثمان الصديق، من ظرفاء الحصاحيصا مشهور بحضور البديهة والتعليقات الساخرة، كان يعمل قارئ عدادات بالهيئة القومية للكهرباء لأرياف الحصاحيصا. إشتكى منه مواطنو قرية العيكورة بأنه لا يأتي للقرية كي يقرأ عدادات الكهرباء ويكتفي فقط بعمل تقديرات عالية لإستهلاك المواطنين. تم رصد عثمان ومراقبته وعثر عليه متلبساً بوضع التقديرات من رأسه وأوقف من العمل لحين مقابلة مجلس المحاسبة. أصدقاء عثمان تضامنوا معه للحيلولة دون توقيع عقوبة تلحق به أي ضرر.

أشاروا عليه أن يذهب لمقابلة شيخ (كارب) يعمي بصيرة مجلس المحاسبة وعندما قابلوا الشيخ وأوضحوا له الأمر طمأنهم وطلب من عثمان أن يقرأ قبل موعد المجلس سورة يسن (21) مرة وسورة الواقعة (11) مرة وسورة التغابن (9) مرات وسورة الحشر (40) مرة، وهنا إنتفض عثمان وأوقف الشيخ قائلاً له ( يا مولانا بالغتا! أنا كان بقدر أقرأ ليك السور دي كلها كان قريت عدادات العيكورة).

@ طرح الأستاذ معتز موسى عبد الله رئيس مجلس الوزراء ووزير المالية أمام المجلس الوطني في جلسته الأخيرة حزمة من السياسات المالية والنقدية والاقتصادية الرامية لمعالجة أسباب التضخم وتحقيق التعافي للاقتصاد الوطني. شملت هذه السياسات خفض الطلب الحكومي بشكل عام، مع الاستمرار في إعادة هيكلة أجهزة الدولة، وتنفيذ برنامج التقشف الذي يشمل تجميد ميزانيات التسيير في المؤسسات القومية والولائية عند مستوى صرفها الفعلي للعام 2018.

@ تنفيذ توجيهات رئيس الجمهورية بتخصيص عربة صالون للدستوريين وسحب جميع سيارات (اللاندكروزر) من الدستوريين وكبار الموظفين، والاكتفاء بـ(2) عربة مأموريات لكل وزارة، بجانب منع شراء الأثاث المستوردة لمكاتب الدولة على المستوى الاتحادي والولائي وتقليص عدد الوفود الخارجية بنسبة (50%) والاستعاضة بتمثيل سفارات البلاد بالخارج مع ضبط تذاكر سفر الوفود وتحديد وتسمية درجاتها.

@ نادت هذه السياسات بإلغاء كافة الأنشطة والاحتفالات التى تتم على نفقة الدولة واستثنت الدورة المدرسية 2019، ودورى الجامعات كما ألغت كافة بنود التبرعات من الهيئات والشركات الحكومية والوزراء بالاضافة الى تعزيز قرارات رئيس الجمهورية بخصوص التخفيض المرشد للصرف على التمثيل الخارجي والتنفيذ الصارم لقرارات إيقاف تشييد المبانى الحكومية، ومنع تقديم الوجبات الغذائية على حساب الدولة في الاجتماعات والورش والمؤتمرات أثناء ساعات العمل الرسمية.

@ استعرض معتز أولويات البرنامج التركيزي المتمثلة في زيادة انتاج البترول في الحقول القائمة، زيادة انتاج القمح من المشروعات القائمة، زيادة انتاج السكر من السعات المركبة الحالية، مشيراً الى تولي البنك الزراعي وبنك التنمية الصناعية والمصارف التجارية الأخرى توفير التمويل اللازم للقطاع الخاص لزيادة الانتاج الزراعي والصناعي لاستكمال أهداف البرنامج الخماسي. فوق كل هذا يعتزم معتز موسي خلال (٣٥٠) يوماً المتبقية من عمر حكومته لتنفيذ برنامج اصلاحي كلي وهيكلي شامل للاقتصاد الوطني لمعالجة اختلالات الطلب الكلي والتضخم وسعر الصرف وتوفير السيولة. أمام معتز موسى كمية من المشاريع والخطط والبرامج دونها التنفيذ أو يضطر الإستعانة بفكي كارب لأنه برامج أكثر من عدادات العيكورة.

Rate this item
(0 votes)
Read 54 times

تابعنا على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

سياسة النشر

sudantimes0001