الأخبار
Time: 6:36
اخر تحديث:21-01-18 , 06:36:43.
sudantimes

اجماع على الفجيعة لم يكن مفاجئاً وابناء السودان في الشمال والجنوب يبكونه منذ لحظة وفاته وحتى اللحظة.. حزن خيم في الوجوه وحفر بجدارة حروفه في كلمات الناطقين بتأوهات فراقه.. حزن لم يعي في تفاصيله عما اذا كان لام جون جنوبيا ام شمالياً، وحدويا كان أم انفصالي، معاضة أم حكومة.. حزن لم يتخير سوى الدمع ثيابا كي يسمى بالقواميس بكاء – كما يقول الصادق الرضي-  حزن لم يعي سوى أن لام جون إنسان سوداني، عاش بسيطا ومات شاهقا، وابتسامته كان التركة والميراث الذي تقاسمه الجميع وبكاها الكل.                                     

كتب: أحمد خليل

نغوص في حي الدباغة من (أم سويقو) مروراً بـ(العشير) الى كبري حنتوب، شوارع تبدأ من آخر الشارع وتنتهي عند كبري حنتوب، في طفولتنا كنا نتجول في معظم الشوارع جيئةً وذهاباً، كل الأماكن معروفة، الطرقات .. البيوت .. الشوارع .. الدكاكين .. المطاعم .. الميادين. حيث أشهرهم الموردة وميدان الشعلة وميادين أخرى ميدان (فريقنا)، فريق البحر، ميدان الكفاح، ميدان الجهاد، ميدان الدافوري ـ بين مدرسة ديم أزهري بنات وأولاد ـ ميدان الأشباك والنضال قبل سينما رودي.

الخرطوم: سودان تايمز

منعت لجنة المراقبة الدولية بقيادة رئيس الإتحاد الجيبوتي لكرة القدم سليمان حسن تواجد أي شخص داخل مباني الاكاديمية عدا أعضاء الجمعية العمومية لإتحاد كرة القدم من الإتحادات والأندية، وأقتصر الدخول على محطات التلفزة التي نقلت جلسات الجمعية وخطاب رئيس الاتحاد معتصم جعفر وعملية الأقتراع على الهواء مباشرة.

الصفحة 3 من 9

تابعنا على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

سياسة النشر

sudantimes0001