الأخبار
Time: 8:45

وَزِيرُ التَّرْبِيَةِ بِسِنَار صَدِيقٌ عُثمَانُ: (الولاية تعاني من نَقْصُ المُعَلِّمِينَ) Featured

السبت, 15 كانون1/ديسمبر 2018 16:30

حَاوَرْتُه: سَلْمَى عَبْدالعَزِيز

سِنَار مِثْلَهَا وَالعَدِيدُ مِنْ وِلَايَاتٍ السُّودَانُ تُعَانِي مِنْ تَحَدِّيَاتٍ عَدِيدَةً فِي مَجَالِ التَّعْلِيمِ, جَأرَ سُكَّانَهَا عَالِيًا بِالشَّكْوَى مِنْ نَقْصِ المُعَلِّمِينَ والإجلاس, إضافة لِاِفْتِقَارٍ بَعْضُ مَدَارِسِهَا (التسوير) الشَّيْءِ الَّذِي شَتَّتَ اِنْتِبَاهَ الطُّلَّابِ وَسَهَّلَ عَمَلِيَّةَ هُرُوبٍ العَدِيدَيْنِ أَثْنَاءَ اليَوْمِ الدِّرَاسِيُّ..(سَوِّدَانِّ تايمز) اِلْتَقَتْ بِوَزِيرِ التَّرْبِيَةِ والتوجية صَدِيقٌ عُثمَانُ ووضعدت عَلَى مِنْضَدَتِهِ العَدِيدِ مِنْ الأَسْئِلَةِ الَّتِي جَاوَبَ عَلَيْهَا بِوُضُوحٍ تَامٌّ.

*السيد الوَزِيرُ وَأَنْتَ حَدِيثُ عَهْدٍ بِالوِزَارَةِ كَيْفَ تَنَظَّرَ لِلتَّعْلِيمِ بِوِلَايَةِ سِنَار؟

التَّعْلِيمُ فِي سِنَار (بِخَيْرٍ), صَحِيحٌ أَنَّهُ يُعَانِي مِنْ بَعْضِ النَّوَاقِصِ, وَيَحْتَاجُ لِبَعْضِ الأَشْيَاءِ, بَيْدَ أَنَّنَا نَبْحَثُ عَنْ كَافَّةِ المَشَاكِلِ وَالتَّحَدِّيَاتِ وَمِنْ ثَمَّةَ العَمَلَ عَلَى حَلِّهَا سِيمَا وَأَنَّ كَافَّةَ الإِمْكَانِيَّاتِ مُتَوَفِّرَةٌ وَمُتَاحَةٌ. بِصِفَةٍ عَامَّةٌ التَّعْلِيمِ فِي سِنَار إِذَا مَا قَوَّرْنَ بِبَعْضِ الوِلَايَاتِ (كُوَيِّس) إِذْ تَتَمَيَّزُ البِيئَةُ التعليمة بِتَوَفُّرٍ كَافَّةُ الإِمْكَانِيَّاتِ أضافة لِلبُنَى التَّحْتِيَّةِ.

*الإجلاس وَنَقْصُ المُعَلِّمِينَ يَأْتِيَانِ فِي مُقَدَّمَةِ مَشَاكِلِ الوِلَايَةِ - هَذَا مَا وُرُدٌ عَلَى أَلْسِنَةِ أَبْنَائِهَا؟

نَقْصُ المُعَلِّمِينَ وَاحِدٌ مِنْ التَّحَدِّيَاتِ الَّتِي وَضَعْنَاهَا فِي مُقَدَّمَةِ خُطَطِنَا العِلَاجِيَّةِ لِذَلِكَ نَسَّقْنَا مَعَ نِقَابَةِ المُعَلِّمِينَ لِحَلِّ الإشْكَالِيَّةِ. إضافة لِعَمَلِنَا مَعَ المَشْرُوعِ القَوْمِيُّ لِتَوْظِيفِ الخِرِّيجِينَ وَالَّذِي سَيُعَالِجُ (90 %) مِنْ المُشْكِلَةِ. كَمَا أَنْنَا نَعْمَلَ مِنْ خِلَالِ شَرَاكَةٍ مَعَ الخِدْمَةِ الوَطَنِيَّةُ لِتَغْطِيَةِ النَّقْصِ فِي المُعَلِّمِينَ خِلَالَ العَامَ القَادِمُ بُغْيَةَ التَّفَرُّغِ لِتَحِدِي أُخُرٌ وَهُوَ (الكِتَابُ المَدْرَسِيُّ).

*وماذا عَنْ الإجلاس؟

وَفَّرْنَا قُرَابَةَ اِلِـ(2000) لِلمَرْحَلَةِ الثَّانَوِيَّةِ, كَبِدَايَةٍ لِحَلِّ المَشَاكِلِ المُسْتَعْجِلَةِ, وَسَوْفَ نَعْمَلُ مِنْ خِلَالِ خُطَّةٍ (2019) لِاِسْتِكْمَالِ النَّوَاقِصِ.

*زيارة لِسِنَار قَبْلَ فَتْرَةً قَصِيرَةً لَفَتَ اِنْتِبَاهِي فِيهَا اِفْتِقَارُ غَالِبِيَّةِ المَدَارِسِ سِيمَا فِي القُرَى (للتسوير)؟

عِنْدَمَا تَمَّ تَكْلِيفِي بَدَأْتَ كَوَزِير لِلتَّرْبِيَةِ والتوجية بِسِنَار بِاِلْتِمَاسِ هَذِهِ الإِشْكَالِيَّاتِ, وَلِلأَمَانَةِ لَا أَسْتَطِيعُ أَنْ أَقُولَ إِنَّنِي وَقْفَتُ عَلَيْهَا جَمِيعًا - لِأَنَّهُ يَجِبُ الاِطِّلَاعَ عَلَى كَافَّةِ المَشَاكِلِ وَمِنْ ثَمَّةَ البَدْءُ فِي إِيجَادِ الحُلُولِ لَهَا. بِالطَبْعِ (التسوير) مُهِمٌّ لِلْغَايَةِ لِلحِفَاظِ عَلَى تَرْكِيزِ الطَّالِبِ أَثْنَاءَ تَأْدِيَةِ المُعَلِّمِ وَاجِبَةٌ.

*الشاهد أَنْ جَلَّ الاِهْتِمَامُ يَتَمَرْكَزُ فِي عَاصِمَةِ الوِلَايَةِ بَيْنَمَا تُعَانِي الأَطْرَافُ - فَلِنَأْخُذْ قُرَى الدندر كَمِثَالٍ؟

قَالَ بِحَزْمٍ: (نَحْنُ مَا عُنُدِنَا بَعِيدٌ, أَيَّ حِتَّةٍ تَدْخُلَا العَرَبِيَّةُ سَوْفَ نَصْلَهَا), وَأَضَافَ سَتَجِدُ كَافَّةَ المَحَلِيَّاتِ (العِلَاجُ), وَنَحْنُ عَازِمِينَ عَلَى حَلٍّ كَافَّةُ الإِشْكَالِيَّاتِ..

*هل المِيزَانِيَّةُ المُحَدِّدَةُ لِلتَّعْلِيمِ كَافِيَةٌ؟

مُقَارَنَةً بِمَا نَعِيشُهُ مِنْ ضَائِقَةٍ اِقْتِصَادِيَّةٌ نَجِدُ أَنَّ الدَّوْلَةَ تُعْطِي اِهْتِمَامٌ كَبِيرٌ لِلتَّعْلِيمِ, تُجَاوِزُ اِلِـ(80%), وَسَوْفَ نَسْتَقِلُّ هَذَا الاِهْتِمَامَ لِحَلٍّ كَافَّةٌ القَضَايَا.

*كَيْفَ تُوَاجِهُ سِنَار التَّحَدِّيَاتِ المُتَعَلِّقَةَ بِالتَّعْلِيمِ؟

التَّحَدِّيَاتُ مَوْجُودَةٌ, وَلَكِنَّنَا رَفَعْنَا شِعَارٌ (نَحْنُ قَدْرُ أَيِّ تَحَدِّي).

*أريد أَمْثِلَةٌ لِأَبْرَزِ التَّحَدِّيَاتِ؟

نُرِيدُ الوُصُولَ لِأَبْعَدِ المَدَارِسِ وَتَوْفِيرِ الإِمْكَانِيَّاتِ لَهَا (مُعَلِّمِينَ, إجلاس, كِتَابٌ مَدْرَسِيٌّ, وَبِيئَةٌ جَيِّدَةٌ). كَمَا نُرِيدُ أَنْ يَتَمَتَّعَ المُعَلِّمُ فِي (الدَّالِيُّ وَالمَزْمُومُ وَأَبُو عَرِيفٍ) بِكَافَّةِ مُمَيِّزَاتِ مَعْلَمِي سنجة وَسِنَار, نُرِيدُ أَنْ تَكُونَ المَدَارِسَ النَّمُوذَجِيَّةَ المَوْجُودَةَ فِي سِنَار بِالأَطْرَافِ. كَمَا نُرِيدُ أَنْ تَكُونَ لِمَدَارِسِ التَّمَيُّزِ أَفْرُعٌ فِي كَافَّةِ المَحَلِيَّاتِ..

*كم عَدَدُ المَدَارِسِ بِالوِلَايَةِ?

لَا أُرِيدَ أعطاء رَقْمٌ وَلَكِنَّهُ قُرَابَةَ (882) مَدْرَسَةُ أَسَاسٍ وَثَانَوِيٌّ, كَمَا أَنْ هُنَاكَ مَدَارِسَ قَيْدَ الإِنْشَاءِ, وَمَدَارِسِ الرِّحَلِ وَتَاجٍ الحَافِظَيْنِ..

*مجانية التَّعْلِيمُ حُلْمٌ لَمْ يَتَحَقَّقْ بَعْدُ؟

هَذِهِ مَسْأَلَةٌ قَوْمِيَّةٌ, نَحْنُ مَعَ سِيَاسَةِ الدَّوْلَةِ الكُلِّيَّةِ وَالَّتِي تَقُولُ أَنَّ التَّعْلِيمَ عَمَلِيَّةٌ (تشاركية), وَبِالرَغْمِ مِنْ ذَلِكَ الآنَ مَدَارِسُ الأَسَاسِ بِسِنَار شِبْهُ مَجَّانِيَّةٍ, مَعَ وُجُودِ تَبَايُنٍ فِي المَدَارِسِ الثَّانَوِيَّةَ..

*مازال الطُّلَّابُ يُعَاقِبُونَ بِالطَّرْدِ فِي حَالِ عَجْزِ ذويهم سَدَادَ المُسْتَحَقَّاتِ المَالِيَّةِ؟

(مَا عِنْدَنَّا طَالِبٌ يَطْرُدُ مِنْ أَجْلِ قُرُوشٍ)

*هُنَاكَ من طرد؟

المُعَلِّمُونَ يَعْمَلُونَ وَفْقَ تَوْجِيهَاتِنَا, وَنَحْنُ نُلْزِمُ بِعَدَمِ طَرْدِ الطُّلَّابِ مَهْمَا كَانَتْ الأَسْبَابُ, وَلَكِنَّ بَعْضَ الأَحْيَانِ قَدْ تَكُونُ هُنَاكَ لِجَانٌ مُجْتَمَعِيَّةٌ تَضَعُ بَعْضُ اللَّوَائِحِ..

*ماذا تَقُولُ لِلمُعَلِّمِينَ بِالوِلَايَةِ؟

. أَنَا عَلَى اِسْتِعْدَادٍ لِلاِسْتِمَاعِ لِكَافَّةِ شَكَاوَى المُعَلِّمِينَ فِي أَيُّ وَقْتٍ سُواء بِالمَكْتَبِ أَوْ البَيْتِ أَوْ حَتَّى الطَّرِيقُ, نُرِيدُ أَنْ نَعْمَلَ مَعًا لِتَجَاوُزِ مَشَاكِلِ التَّعْلِيمِ بِالوِلَايَةِ..

*وختامآ؟

قَالَ ضَاحِكًا, لَمْ أَكُنْ أَتَوَقَّعُ كُلُّ هَذِهِ الأَسْئِلَةِ, هَذَا الحِوَارُ غَطَّى كَافَّةَ الجَوَانِبِ, سَعِيدُ بالتفاكر مَعَكُمْ حَوْلَ أَمْرِ التَّعْلِيمِ بِسِنَار, الَّتِي أُؤَكِّدُ أَنَّهَا بَعْدَ عَامٍ أَوْ عَامَيْنِ سَتَكُونُ مَوْجُودَةُ ضِمْنَ المِائَةِ الأَوَائِلَ بِالشَّهَادَةِ السُّودَانِيَّةِ.

Rate this item
(0 votes)
Read 167 times

تابعنا على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

سياسة النشر

sudantimes0001