الأخبار
Time: 7:11
اخر تحديث:24-11-17 , 07:11:46.

صحفي الجريمة محمد أزهري: ﻭﺿﻌﺖ ﻣﺘﻬﻤﺎً ﻓﻲ ﺟﺮﻳﻤﺔ ﻗﺘﻞ ﺑﺴﺒﺐ ﺧﺒﺮ Featured

الجمعة, 20 تشرين1/أكتوير 2017 09:12

الخرطوم: سودان تايمز

صحفي الجريمة محمد أزهري، بدأ حياته المهنية  ﻓﻲ ﺻﺤﻴﻔﺔ ﺍﻟﺪﺍﺭ، التي قضى فيها ﻋﺎﻣﻴﻦ، ﺛﻢ ﺍﻧﺘﻘﻠ ﺇﻟﻰ  صحيفة ‏ﺍﻟﻤﺠﻬﺮ ﺍﻟﺴﻴﺎﺳﻲ‏، بدأ محمد أزهري مهنة الصحافة بكتابة ﺍﻟﻌﻤﻮﺩ ﺍﻟﻴﻮﻣﻲ ﻟﻜﻨه ﺗﻮقف عنه، نتيجة لتخصصه ﻓﻲ ﻣﺠﺎﻝ ﺻﺤﺎﻓﺔ ﺍﻟﺠﺮﻳﻤﺔ ﻭﻣﻼﺣﻘﺔ ﺃﺧﺒﺎﺭﻫﺎ ﺳﺎﻋﺔ ﺑﺴﺎﻋﺔ ﻭﻫﺬﺍ ﻳﺤﺘﺎﺝ ﺇﻟﻰ ﺯﻣﻦ ﻭﺟﻬﺪ ﺧﺎﺭﻕ ﺗﻔﺸﻞ ﻣﻌﻪ ﻓﻲ ﻛﺘﺎﺑﺔ ﺍﻟﻌﻤﻮﺩ.  وفي المساحة التالية يجيب أزهري على أسئلة حول أهم الأخبار التي كانت فارقة في مسيرته الصحفية.

وذكر أزهري أن تغطية ﺍﻟﺪﻗﻴﻘﺔ ﻟﺤﺎﺩﺛﺔ ﺍﺧﺘﻔﺎﺀ ﻭﻣﻘﺘﻞ ﺍﻟﺴﻴﺪﺓ (ﺃﺩﻳﺒﺔ ﻓﺎﺭﻭﻕ) ﺍﻟﺘﻲ ﺷﻐﻠﺖ ﺍﻟﺮﺃﻱ ﺍﻟﻌﺎﻡ ﻣﺆﺧﺮﺍً ﺣﻴﺚ ﻛﻨﺖ ﺃﻭﻝ ﻣﻦ ﺃﺭﻭﺩ ﺧﺒﺮ ﺍﻟﻌﺜﻮﺭ ﻋﻠﻰ ﺟﺜﺘﻬﺎ ﺩﺍﺧﻞ ﺍﻟﻨﻴﻞ ﺍﻷﺭﺯﻕ، ﻭﻣﻦ ﺛﻢ ﺍﻧﻔﺮﺩ ﺑﻜﺸﻒ ﺗﻔﺎﺻﻴﻞ ﺍﻟﺠﺮﻳﻤﺔ ﺍﻟﻐﺎﻣﻀﺔ ﺑﺨﺒﺮ ﺗﻄﺎﺑﻖ ﻋﻴﻨﺔ ﺍﻟﺤﻤﺾ ﺍﻟﻨﻮﻭﻱ ﻣﻊ ﻋﻴﻨﺔ ﺍﺑﻨﻬﺎ، وقال  (ﺧﺒﺮ ﺍﻻﻧﻔﺮﺍﺩ ﻟﻘﺪ ﻭﻓﻘﻨﻲ ﺍﻟﻠﻪ ﻓﻲ ﺍﻻﻧﻔﺮﺍﺩ ﺑﻜﺜﻴﺮ ﻣﻦ ﺍﻷﺧﺒﺎﺭ ﻭﺃﺫﻛﺮ ﻣﻨﻬﺎ ﺍﻟﺨﺒﺮ ﺍﻟﻄﺮﻳﻒ ﻭﺍﻟﻤﺜﻴﺮ ﺍﻟﺬﻱ ﺗﺪﺍﻭﻟﺘﻪ ﺃﻛﺜﺮ ﻣﻦ ‏(100‏) ﻭﻛﺎﻟﺔ ﻭﻣﻮﻗﻊ إلكتروني ﻋﺎﻟﻤﻲ ﻭﻣﺤﻠﻲ ﻧﻘﻼً ﻋﻦ ‏ﺍﻟﻤﺠﻬﺮ‏ السياسي ﻭﻫﻮ ﺧﺒﺮ ﺍﻟﻘﺒﺾ ﻋﻠﻰ ‏(ﺣﻤﺎﺭ) ﺑﺘﻬﻤﺔ ﻗﺘﻞ ﺷﺎﺏ ﺑﻤﻨﻄﻘﺔ ﺍﻟﺒﺎﻭﻗﺔ ﺑﻨﻬﺮ ﺍﻟﻨﻴﻞ، ﻭﺧﺒﺮ ﺍﻟﻘﺒﺾ ﻋﻠﻰ ﺍﻷﺟﻨﺒﻲ ﺍﻟﻤﻠﻘﺐ ﺑـ‏(ﺍﻟﻜﻨﺘﺮﻭﻝ‏) ﻭﻫﻮ ﺃﺷﻬﺮ ﻣﻬﺮﺑﻲ ﺍﻟﺒﺸﺮ ﺑﺄﻓﺮﻳﻘﻴﺎ، ﻭﻛﺬﻟﻚ ﺧﺒﺮ ﺿﺒﻂ ﺃﻭﻝ ﻣﺼﻨﻊ ﻟﺤﺒﻮﺏ ﺍﻟﻜﺒﺘﺎﺟﻮﻥ ﺑﺎﻟﺴﻮﺩﺍﻥ، ﻭﺍﻷﻣﺜﻠﺔ ﻛﺜﻴﺮﺓ ﻧﻜﺘﻔﻲ ﺑﻬﺬﺍ ﺍﻟﻘﺪﺭ. وكشف ازهري أنه وضع متهماً في جريمة قتل – لم يفصح عنها – لأن المحكمة لم تتخذ فيها حكم نهائي.

وقال (ﻓﻲ ﺧﻄﻮﺍﺗﻲ ﻛﻞ ﻳﻮﻡ ﺃﺳﻴﺮ ﻋﻠﻰ ﺍﻹﺑﺮ ﺍﻟﻤﺴﻤﻤﺔ ﻟﻜﻦ ﺑﻔﻀﻞ ﺍﻟﻠﻪ ﻭﺗﻤﺴﻜﻨﺎ ﺑﻪ ﻧﺠﺘﺎﺯﻫﺎ ﺑﺒﺮﺩ ﻭﺳﻼﻡ)، وأضاف (ﻓﺸﻠﺖ في إحراز ﺪﺭﺟﺔ ﻣﻤﺘﺎﺯ ﻓﻲ ﺩﺭﺍﺳﺔ ﺍﻹﻧﺠﻠﻴﺰﻱ ﺣﻴﺚ ﺿﻴﻌﺖ ﻋﺎﻣﻴﻦ ﻣﻦ ﺯﻣﻨﻲ ﺑﺎﻟﺠﺎﻣﻌﺔ ﺩﻭﻥ ﻓﺎﺋﺪﺓ ﻭﻟﻢ ﺃﺳﺘﻄﻊ ﺍﻟﻤﻮﺍﺻﻠﺔ ﻷﺳﺒﺎﺏ ﻟﻢ ﺃﻓﻬﻤﻬﺎ ﻭﺑﺼﺮﺍﺣﺔ ﻛﺪﺍ ‏(ﻧﻔﺴﻲ ﺍﻧﺴﺪﺕ ﻣﻦ ﺍﻹﻧﺠﻠﻴﺰﻱ) ﻭﺑﻌﺪﻫﺎ بدأت ﺪﺭﺍﺳﺔ ﺍﻟﺼﺤﺎﻓﺔ ﻭﻛﺎﻥ ﺍﻟﻨﺠﺎﺡ ﻭﻫﺬﻩ ﻛﺎﻧﺖ ﺃﻣﻨﻴﺘﻲ)

ووصف ازهري ﺍﻟﺼﺤﺎﻓﺔ بأنها ﻣﺎ ﺯﺍﻟﺖ ﺑﺨﻴﺮ ﺭﻏﻢ ﺍﻟﻬﺠﻤﺔ ﺍﻟشرﺳﺔ ﻭﺍﻟﻤﻨﺎﻓﺴﺔ ﺍﻟﻤﺤﺘﺪﻣﺔ ﻣﻊ ﺍﻟﺴﻮﺷﺎﻝ ﻣﻴﺪﻳﺎ، ﻭﻻ ﺯﺍﻝ ﺍﻟﻘﺎﺭﺉ ﻳﻮﻟﻴﻬﺎ ﻛﺎﻣﻞ ﺍﻻﻫﺘﺎﻡ ﻷﻧﻬﺎ ﻣﺼﺪﺭﺍً ﻟﻠﻤﺼﺪﺍﻗﻴﺔ ﻭﺍﻟﺜﻘﺔ. وقال (ﺍﻟﻮﺳﻂ ﺍﻹﻋﻼﻣﻲ ﻋﻤﻮﻣﺎً ﻣﻌﺮﻭﻑ ﺑـ‏(ﺍﻟﺤﻔﺮ)، ﻭﺍﻟﻤﻨﺎﻓﺴﺔ الشرسة ﻓﻲ ﺍﻟﺤﺼﻮﻝ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﻌﻠﻮﻣﺔ ﻟﻜﻦ ﺭﻏﻢ ﺫﻟﻚ ﺗﺴﻮﺩ ﻋﻼﻗﺎﺕ ﻃﻴﺒﺔ ﻭﻭﺩﻳﺔ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﺰﻣﻼﺀ ﻓﻨﺤﻦ ﺧﺼﻮﻡ ﻓﻘﻂ ﻓﻲ ﺳﺎﺣﺔ ﺍﻟﺒﺤﺚ ﻋﻦ ﺍﻟﻤﻌﻠﻮﻣﺔ ﻭﺍﻻﻧﻔﺮﺍﺩ ﺑﺎﻷﺧﺒﺎﺭ ﻭﺑﺨﻼﻑ ﺫﻟﻚ ﻧﻜﻮﻥ ﺃﺻﺪﻗﺎﺀ ﻭﺳﻤﺎﺭ ﻓﻲ ﺟﻠﺴﺎﺕ ﺳﺘﺎﺕ ﺍﻟﺸﺎﻱ، ﻭﺻﺎﻻﺕ ﺍﻟﺘﺤﺮﻳﺮ، ﻭﻳﻨﺒﻘﻲ ﺃﻥ ﻳﻜﻮﻥ ﺍﻟﺘﺮﺳﻴﺦ ﻟﻠﻤﻨﺎﻓﺴﺔ ﺑﺎﻟﻤﻨﻬﻴﺔ ﻭﺍﺗﺒﺎﻉ ﺷﺮﻓﻬﺎ.

Last modified on الجمعة, 20 تشرين1/أكتوير 2017 09:15
Rate this item
(0 votes)
Read 59 times

Leave a comment

Make sure you enter the (*) required information where indicated. HTML code is not allowed.

تابعنا على الفيسبوك

تابعنا على تويتر

سياسة النشر

sudantimes0001