عرض نتائج مسح لمرض الفلاريا اللمفية يؤكد انتشاره في ٦٥ محلية وأربع عشر ولاية بالبلاد

عرض نتائج مسح لمرض الفلاريا اللمفية يؤكد انتشاره في ٦٥ محلية وأربع عشر ولاية بالبلاد

الخرطوم :محمد مصطفى
كشفت نتائج مسح لمرض الفلاريا اللمفية بالبلاد عن إصابة (٢٠١٦،٢٠٠٥،٢٠٠٢) مريض، وقد أظهرت النتائج انتشار المرض بعدد ٦٥ محلية في ١٤ ولاية بالبلاد، بما في ذلك ولايات دارفور، حيث ينتشر المرض في ٢٥ محلية، وقدر عدد السكان المعرضين للخطر في السودان بحوالي ٩.٧ مليون شخص، منهم ٨.٢ مليون شخص مؤهل للعلاج بالميكتزان والبيندازول.
وحددت وزارة الصحة الاتحادية للقضاء على داء الفلاريا اللمفية بحلول عام ٢٠٢٨م، حيث سيتم توزيع العلاج الجماعي لعقاري الميكتزان والبندازول، فضلاً عن معالجة الذين يعانون من الأثار المزمنة للمرض.

فيما أعلنت د. سارة لافينيا فتح الرحمن مدير مركز كارتر بالسودان، خلال مخاطبتها الاجتماع الأول للجنة  القومية الخاصة لمراجعه مرضي عمي الأنهاروتحجيم الفلاريا اللمفية بفندق السلام روتانا اليوم، عن استقبال دعم من مركز كارتر للقضاء على الفلاريا اللمفية (داء الفيل) ومرض عمي الأنهار للسودان، مشيرة الي أن الدعم بدأ من العام الماضي يستمر لمدة ثلاث سنوات لاستئصال المرض من السودان، والذي حدد له العام ٢٠٣٠، وأضافت انه اول اجتماع للجنة القومية لمراجعة ومناقشة عدد من القضايا المرتبطة بداء الفيل وعمي الأنهار.
من جانبه قال د. احمد محمد عبدالله مدير برنامج مكافحة الأمراض المدارية المهملة بوزارة الصحة الإتحادية، ان الغرض من الاجتماع اليوم للاعلان عن التوسع في الدعم للقضاء سوياً على مرضي عمي الأنهار والفلاريا اللمفية بالسودان، مشيراً إلى أن هذا الاجتماع بغرض متابعة الأداء والتقدم المحرز وما يمكن تصحيحه من تدخلات في السودان.
من جهته قال د. عصام محمد علي زروق مستشار مركز كارتر لبرنامج القضاء على مرضي عمي الأنهار والفلاريا اللمفية بالسودان قال الاجتماع اليوم بحضور وفد من رئاسة مركز كارتر  باتلانتا برئاسة المديرة التنفيذية للاعلان عن برنامجي  مكافحة عمي الأنهار و تحجيم الفلاريا اللمفية بدعم كامل من مركز كارتر لحين القضاء عن المرضيين، بجانب المشاركة في اجتماع اللجنة الخاصة بمناقشة اداء البرنامجين  خلال الفترة الماضية خاصة  مناقشة النتائج المعملية لبؤرة القلابات التي اثبتت النتائج المعاملية خلوها من المرض، مشيرا إلى أن التوصيات النهائية  بخصوص خلو السودان من المرض هي توصيات اللجنة، واضاف نحن فقط علينا نقديم النتائج المعملية وشرحها وهم لهم الحق في اتخاذ القرار اللازم.
وقال عصام في عام ٢٠١٥  تم الإعلان عن خلو مرض عمي الأنهار  في ابو حمد  وهى كانت اول نجاحات القضاء على المرض  في إفريقيا، لافتاً إلى أنه اول نجاح في إفريقيا لمرض  عمى الأنهار عابر للحدود بين السودان وإثيوبيا تم إلاعلان عنه في عام ٢٠١٨. وقال نأمل أن يتم الاعلان عن القضاء على المرض بين السودان وإثيوبيا  قريبا ووصفه  بالانجاز غير مسبوق في العالم.

Ahmed Elshikh

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *