المبادرة السودانية لسلام القرن الأفريقي تدعو لاحتواء التطورات بشأن الحدود

اصدرت المبادرة السودانية لسلام القرن الأفريقي بياناً يدعو لدعم السلم وحقوق الإنسان بين الدولتين الجارتين السودان وإثيوبيا وكل دول منطقة القرن الأفريقي، واحتواء التطورات المتصاعدة بشأن الحدود., وانتقد البيان تصريحات فوهات البنادق من منصات رسمية عسكرية ومدنية في كل من الخرطوم وأديس أبابا وعواصم أخرى، وشدد على تحقيق السلم قائلاً: “صوتنا منبر ومبادرة يدعو ويعمل على تحقيق السلم بين شعوب القرن الأفريقي، ودون تدخل منا في موقف كل طرف”.ودعا البيان لوقف التصعيد الإعلامي بين السودان وإثيوبيا، وفتح مسارات العمل الدبلوماسي بين البلدين، وتجميد أي تصعيد للأوضاع العسكرية منهما. ودفع منظمات المجتمع المدني بكل دول القرن الأفريقي للضغط على حكومات المنطقة لمنع انزلاق المنطقة إلى أتون الحرب. وقال: “ندعو شعبي السودان وإثيوبيا عبر منابرهما الاجتماعية والأهلية والمدنية للحفاظ على وشائج ما يربط الشعبين، وضمان حق الأمان للجميع، ومحاصرة أي اعتداء لفظي أو جسدي في البلدين على خلفية الأزمة الراهنة”.ونبه الفاعلين/ات الاجتماعيين بالبلدين من فنانين ورموز مجتمع وغيرهم للانحياز إلى قيم السلم وتعزيزها، وناشد المؤسسات الإعلامية والإعلاميين/ات إلى منع خطاب الكراهية في الإعلام، ودعم السلم وحقوق الإنسان.

سودان تايمز صحيفة إلكترونية اخبارية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *