أزمة بالقضارف ومزارعون يدفعون بمذكرة لـ(البرهان وحمدوك)

أزمة بالقضارف ومزارعون يدفعون بمذكرة لـ(البرهان وحمدوك)

تصاعدت الخلافات بين مزارعي ولاية القضارف ووالي الولاية، ما أدى إلى نشوء ازمة بين الطرفين دفعت المزارعين لمطالبة الحكومة المركزية بإقالة الوالي على خلفية فرض الاخير رسوما لتحديد المشاريع الزراعية ودفع المزارعين بمذكرتين لرئيس المجلس السيادي ورئيس الوزراء كلا على حدا مطالبين بإقالة الوالي من منصبه، وكانت حكومة ولاية القضارف فرضت زيادات في رسوم تجديد المشاريع الزراعية، من (15) ألف جنيه؛ لـ(100) ألف جنيه للمشروع الزراعي “ألف” فدان، بواقع (100) جنيه للفدان. واعتبر المزارعون الزيادة في الرسم عالية، واستنكروا بشدة إجازة الوالي للميزانية؛ دون الجلوس معهم ومشورتهم. وقال بيان للمزارعين أن الوالي رفض مقالبة الوفد الذي ذهب لمقابلته التفاكر حول الأمر. وقال البيان “إنهم لن يقفوا مكتوفي الأيدي وسيقاومون بكل السبل السلمية المتاحة لإقالة الوالي”

سودان تايمز صحيفة إلكترونية اخبارية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.