مستشار رئيس الوزراء السوداني : اختفاء 100 مليار دولار من اموال النفط في حسابات فردية

مستشار رئيس الوزراء السوداني : اختفاء 100 مليار دولار من اموال النفط في حسابات فردية

الخرطوم : أحمد خليل

قال الدكتور أدم الحريكة المستشار الاقتصادي لرئيس مجلس الوزراء الدكتور عبدالله حمدوك إن رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب يمثل فجرا جديدا للسودان الأمر الذى ينعكس ايجابا على زيادة الاستثمار والإنتاج والصادرات. وأوضح  أن الالتزام بمعايير ونزاهة وشفافية هذا القرار يساعد في ضبط المعاملات المالية الداخلية والخارجية للسودان، مضيفاً أن المعاملات المالية الخارجية كانت تتم بصورة غير منظمة وعشوائية وعلى مستوى الأفراد. وأشار إلى أن هذا القرار يسمح للسودان بإقامة معاملات أكثر شفافية مع النظام المالي العالمي ، وكشف عن ان اموال البترول كان يتم تحويلها  في حسابات فردية وغير معروفة وكشف عن اختفاء (100 )  مليار دولار عائدات تصدير البترول حتى 2011،واكد ان القرار يمكنهم من معرفة أين ذهبت هذه الأموال وكيف نهبت والعمل على استردادها، واضاف ان القرار يساعدهم في اقامة معاملات مؤسسة وسوية واكثر شفافية ، وقطع بأن عائدات الصادر ايضا يتم نهبها ، وقطع بانه يسهم في محاربة الفساد الذي مورس خلال 30 عاما ، واكد ان هذا يساهم في التحكم في التجارة والتدفقات المالية ومحاربة الجرائم المالية المختلفة والالتزام بمعايير النزاهة واضاف ” نحن في فجر جديد علينا ان نعمل لتعظيم الصادرات وزيادة الانتاج والتصنيع .وأبان حريكه أن رفع اسم السودان من قائمة الارهاب يعتبر فرصة لمحاربة التدفقات المالية الغير قانونية ومطاردة الفساد الذى تم خلال ال(30) عاما ويسهل محاربة الجرائم المالية المختلفة.

وقال إن هذا اليوم تاريخي، وحيا كل من ضحوا من أجل  الوطن وأوضح أنه برفع اسم السودان من قائمة الارهاب نستطيع أن نخطط ونضع خطة طويلة وقصيرة المدى والعمل على تنفيذها عبر دعم العالم بجانب وضع سياسات لإدارة الاقتصاد

سودان تايمز صحيفة إلكترونية اخبارية مستقلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *